شمس الشموس
  01.11.2009
 


صحبة مولانا الشيخ محمد ناظم الحقاني سلطان الأولياء

البشر هم خلفاء الله في الأرض

 

الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله

إننا سعداء أن ربنا يمنح وقتا ليشرّف عباده . الله الله الله الله عزيز الله

                                                الله الله الله الله سبحان الله

                                                الله الله الله الله سلطان الله

 

يا ربنا إغفر لنا وباركِنا. يا سيدنا الذي يقود هذا الكوكب إلى محطته الأخيرة في هذه الفترة الزمانية، مدة وجودنا الجسدي. إنها فترة لوجودنا المادي وقطب هذا العالم الذي له السلطة على وجودنا الجسدي ووجودنا الروحي (أجسادنا وأرواحنا). إنه يعلم وقد مُنِحَ قوة روحانية للنظر إلى البشر وأفعالهم وأفكارهم وأحوالهم وإلى هدفهم الأخير في هذه الحياة. إنه واحد. قد تنظر إليه وقد تراه واحداً من الناس . وبحسب مظهره الخارجي فإنه يبدو وكأي فرد عادي من البشر ولكن حياته الداخلية تختلف مئة بالمئة. عنده قدرة خاصة سماوية مُنحت له من السماوات. وجوده الداخلي أي روحانيته من القوة بحيث يمكنه أن يأخذ هذه الكرة الرضية بيده ويلقيها ويرمي هذا الكوكب من الشرق إلى الغرب. أيها الناس انظروا وحاولوا أن تفهموا.

هو جل جلاله يقول إنني أحضر مخلوقاً جديداً. وهذا المخلوق سيمثلني سيكون مُمثلاً لوجودي السماوي. سيكون خليفتي. وسأخلق جسده بيديٍّ. أنا أخلقه أصنعه أصوّرهُ. أي تصوير (تصميم) سيكون الأهم من بين كل الخلائق؟

مرتبة كونك خليفة لرب السموات جل وعلا وليس مرتبة أخرى. الربوبية له جل جلاله. والعبودية لك. ينبغي أن تكون مُشّرفاً لكونك خليفة على هذا الكوكب. لو لم يجعل الله تعالى آدم عليه السلام خليفته. فإن هذا الكوكب لن يطيع أحداً أبداً حتى الملائكة. هذا الكوكب. كرتنا الأرضية. تأتي تحت هيمنة إلهية ولا احد من الخلائق التي لا تُحصى يمكنه أن يحمل هذه القوة / القدرة. أن يكون ممثّل الله تعالى.

هذه منحة قد مُنِحَت لهم. وكل شيء على هذا الكوكب سيطيع خلفاء الله تعالى.

هذه نقطة هامة جداً للفهم. ما من ملاك يمكنه أن يأمر كوكبنا. إنهم (أي الملائكة) ليسوا خلفاء. رب السموات فقط يجعل. يخلق. لذلك لا تقل أنا أخلق. قل أنا أفعل (أصنع). هذا المخلوق الجديد سيكون نائباً عني بالنيابة عني يحكم هذه الكرة الأرضية. كل ما عليها وفيها وتحتها سيكون تحت أَمره. هذا إعلان (بيان) قوي جداً.

إنه مذكور في كل الكتب المقدسة ما هو الوجود الحقيقي للبشر؟ وهم لذلك إذا أرادوا بوسعهم أن يجعلوا عبداً ضعيفاً عاجزاً من البشر يتكلم عنه من الآن وحتى يوم القيامة. بلا نهاية.  

أيها المستمعين عندما تصلون إلى عمري ستفهمون ماذا يعني إنساناً مُسِنّاً. الذي يتقدم في العمر يصبح جسدياً ضعيفاً. لا تعيبّوني آمل أنكم كلكم ستصلون إلى عمري وفوقه أيضاً. هذا أمر هام. كل واحد خُلِقَ بطريقة كهذه سبحان الله

السلام عليكم. كيف حالكم اليوم أيها المستمعين. كم جمعتم اليوم؟ هل جمعتم الكثير؟ اجمعوا ما شئتم يوماً ما كل ما جمعتموه سيمضي ويختفي. لم تأتوا إلى هذه الدنيا لتجمعوا هذه القُمامة. الذي يجمع الكثير من متاع الدنيا فإنه يجمع الزبالة.

يا ربنا . هَب لنا فهماً صحيحاً. لقد أضعنا قدراتنا على الفهم.

إننا لا نطلب الجواهر، واليواقيت واللآلئ ولكننا نسعى نلهث خلف زبالة هذه الدنيا. أَنفِق في سبيل الله الآن كن كريماً في العطاء.لا تجعل يدك مقبوضة عن العطاء. افتح يدك للعطاء والله تعالى لن يترك يدك فارغة. بل يعطيك عطاءً متجدداً دائماً. يعطيك عوض ما أنفقته في سبيله الله تعالى ينظر إلى عباده والذي ينفق منهم في سبيله فإن الله يقول لملائكته: يا ملائكتي ضعوا في يد عبدي عطاءً جديداً أعطوه المزيد والمزيد.

هذه الأزمة الاقتصادية سببها أن الناس يريدون أن يحتفظوا بأموالهم لا يريدون أن يعطوا. أن ينفقوا. أعطوا أعطوا أعطوا. أنفقوا. رب السماوات يعطيكم ولكن لأنكم لا تعطون ولا تنفقون جاءت هذه الأزمة الاقتصادية. والناس يبكون قائلين. بالأمس كنت شيئاً والآن أنا لا شيء. لقد اختفت البلايين التي كانت عندي " رب السموات يقول: أعطوا. أنفقوا. يا عبادي ولن أترك أيديكم فارغة.

وهذا مكتوب في الكتب المقدسة من خلال كل الأنبياء. لقد أُعلِن هذا ولكنكم لا تؤمنون والآن جاء العقاب السماوي.

 الآن إسمع وتمتّع! قد تذهب الليلة وتمتّع نفسك ، الشيطان يقول لك لا تقلق، اشرب واسكر حتى تنسى كل شيء وتكون سعيداً.

يا ربنا اغفر لنا. الإنسان هو خليفة رب السموات على هذا الكوكب.

يا مستمعينا اسمعوا واصغوا بانتباه وحاولوا أن تفهموا. هذا الخليفة الذي له سلطة لأن يكون كل شيء تحت حكمه على هذا الكوكب لأنه خليفة الله تعالى.

لا يمكن لأي كرة أرضية أن تكون بدون مالك وهذا المالك هو خليفة رب السموات "يا شيخ أنت تقول هذا ولكننا لا نلمس هذا الأمر لا نراه" نعم إذا كنت أعمى كيف سترى!.

إفتح عينيك لترى. مولانا يقول نعم إذا كنت أعمى كيف سترى! يقول لهم حين تصبحون خليفة كامل.وذلك حين يُمنح لكم خلافة حقيقية (خليفة حقيقي)، حيث تعبرون وتنتقلون من هذه الحياة المؤقتة إلى الحياة الخالدة. هذا مكتوب في الكتب المقدسة أن الله تعالى سيجمع كل الناس يوم القيامة وهو الحاكم الأعلى يوم الدين. لَهُ هذه الصفة  هذه الصفة القدسية لذاته ولكنه يوم القيامة يَمنح قطرة من ذلك المحيط ويقول له: تعال وكن حاكماً قاضياً على أمتك. أنت احكم على أمتك (عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَاماً مَحْمُوداً).

يا علماء العرب. أيها الوهابيين هل تفهمون هذا المعنى؟ معنى  (عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَاماً مَحْمُوداً) من يخاطب الله تعالى؟ الله تعالى من كان يخاطب؟ أنتم أم كان يخاطب سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم."يا حبيبي إنني أجعلك في أعلى مقام يوم القيامة. في المقام الأرفع الأسمى". رغم أنوف السلفيين والوهابيين.إنه يقوم بما يأمره الله تعالى به. فقط واحد سيكون في المقام المحمود. واحد لا ثاني له. إنه حبيب الله . والله يقول لعبده: يا حبيب بالنيابة عني، في المقام المحمود اجلس هنا واعطِ حكمك كما تشاء كما تحب فإنك لا تقوم بشيء إذا كنتُ لا أحبه. لا تفعل شيئاً يخالف رِضائي. الذي تحبه وأرضاه فإنني أحبه وأرضاه.

هو صاحب المقام المحمود سيجلس يوم القيامة ويصدر حكمه على الناس، ويعطي بعض الناس إذناً لدخول الجِنان وآخرين سًيُذهَب بهم إلى الجحيم. بعد ذلك الكثير من الناس سيدخلون الجحيم. لكن سبحان الله الرحمن الرحيم. الله تعالى لا أحد بإمكانه أن يكون مثله رحيماً. ولجاه وشرف خاتم الأنبياء سيدنا محمد صلوات الله وسلامه عليه سَيُخرِج الناس من الجحيم. والجحيم ستصبح فارغة. "أيها العلماء لماذا أنتم غاضبون. عليك أن تقول: ربما سأكون من أهل الجحيم". ألن يَسّرَك أن تُخَرج منها. تظنون أنكم من أهل الجنة. الله تعالى يقول: كيف تجرؤ وتقول" أنا من أهل الجنّة".  

والأخير الذي يغفر له الله ويأمر بإرسالهِ إلى الفردوس، الملائكة تحضر ذلك الشخص الأخير إلى مدخل الفردوس ويأتي الخطاب الإلهي: " تعالَ وادخل يا عبدي" فيصل ويقف عند الباب ويقول ولكنها ممتلئة يا ربي. ويعود إلى الخلف خَجِلاً " -" يا عبدي ادخل جنتي"- ولكنها ممتلئة ياربي. وهو خَجِل للغاية.

فيقول له الله " ادخل يا عبدي" فإنني أعطيك عشرة أضعاف الدنيا.

لقد خلقك الله أيها الخليفة لتكون في الفردوس. لتكون في الجنة. وليس لتحيا إلى الأبد في هذه الدنيا. أفهم هذا. افهموا هذا . ولكن لا فهم عندكم.

انتبه. تنبّه. لا تكن كسولاً. لا تكن غبياً. لا تكن سكراناً بالدنيا. لا تكن غافلاً.لا تكن كافراً . لا تكن تابعاً للشيطان ولكن حاول أن تكون عبداً للرحمن. عبداً لربك جلا وعلا.

 
  2019046 visitors