شمس الشموس
  04.03.2011
 

بسم الله الرحمن الرحيم


صحبة الجمعة


مولانا سلطان الأولياء الشيخ محمد ناظم الحقاني

                                

04/03/2011



الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلاّ الله الله أكبر الله أكبر ولله الحمد 3 مرّات. ثم الصلاة والسلام على سيد الأولين والآخرين, حبيب رب العالمين, سيدنا محمد وآله وصحبه أحمعين, وجميع الأنبياء والمرسلين وخدماء شرائعهم آمين آمين آمين...أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم ... السلام عليكم يا عباد الله الصالحين, والسلام عليكم يا أصحاب النوبة ويا رجال الله  ... وبجاه النبي الكريم أيها الحاضرون السلام عليكم ... غفر الله لنا وباركنا .

أيها البشر في مختلف أسقاع الأرض , من الشرق إلى الغرب ومن الشمال الى الجنوب , ما أقوله الآن هو إعلان وإنذار سماوي لكلّ الأمم والبشر . فنيابة عني وعنكم أسأل الغفران من الله لي أولا , ومن ثمّ لجميع الأمم والبشر من الله تعالى. لماذا اسأل الغفران؟  أسأل الغفران لأننا نسينا عهدنا يوم الميثاق, حين أعلننا وعاهدنا الله تعالى عندما سأل أرواحنا وأرواح جميع المخلوقات والبشر " هل تقبلون بي ربا وأنتم عبادي "  فكان الجواب من جميع الأرواح الحاضرة من البداية حتى النهاية , " أجل قبلنا بك ربنا ونحن عبادك "

فيا أيها المتدينون ما رأيكم بما أقول . أنا هنا مجرد عبد ضعيف وما أقوله الآن يرسل اليّ من السماء, لذلك تفكّروا بما أقول . ما أقوله الآن هو خطاب لكلّ البشر. ولا تظنوا أن ما أتلوه الآن يصدر منّي أو من أنانيتي , إنه يرسل إليّ وهذا كلام حق .

إنني اسأل الأمم بأكملها والمتديننن الذين يدّعون أنّهم عباد الله وأسأل البابا وباقي الأولياء الذين يدّعون القداسة, ألم يعاهدوا الله من قبل عندما سألهم" ألست بربكم" ؟ وإذا لم يخب ظني فإنّ سيّدنا عيسى عليه السلام كان هناك أيضا بين الحشود التي عاهدت الله ... أتشكّون أنه لم يكن هناك أو ما أقوله غير صائب ؟

يا شعب بني إسرائيل ما رأيكم ؟ ألم يكن سيّدنا موسى عليه السلام  بين الحشود التي عاهدت الله؟  وأكرر سؤالي للبشر الذين قبلوا بسيدنا إبراهيم السلام عليه وسيّدنا  نوح وإسماعيل وإسحاق وجميع أنبياء بني إسرائيل ألم يكونوا أيضا متواجدين ؟ هل قال سيّدنا عيسى عليه السلام عندم سئل كلاّ أنا ربّكم ؟ أم أنه قال أنت ربي خالقي وأنا عبدك . لا أعتقد أي منكم يستطيع أن ينكر ما أقول. ومن يقول العكس قد يموت للغد الله أكبر الأكبر .

 أيها الناس أعلنوا مجددا أنكم عباد الله , ربّ السماوات والأرض خالقنا... ماذا تعتقدوا أيها الحاضرون, ألم يكن القذّافي بين الحشود التي بايعت الله ؟ وهو الذي يقول انه لا يقبل الإسلام والقانون الباثق عن الدين الاسلامي انما يسن قوانينه كما يشاء.  من لا يقبل الاسلام قانونا له يقبل الشيطان عندها مُسنا لقوانينه, لكنّه بالرغم من ذلك ألغى الشريعة الإسلامية والقانون الإسلامي وأحلّ مكانه قوانين مستوردة . اللعنة عليه وعلى هذه القوانين . إنّ عدم قبول القذّافي للإسلام كشريعة  يوضح إذعانه للشيطان وليس لله .  

ثم أسأل مجددا ألم يكن بوذا بين الحشود المبايعة أيها البوذيين ؟ لا أتوقع أنّ أحد من الأرواح إستطاعت أن تهرب لأن الملائكة كانت تحيط بالمكان بأكمله حتىّ لا يفرّ أيّ منها . الوحيد الذي لم يكن هناك هو الشيطان . لذا فإن الله توجّه إلى البشر الذين أذعنوا له وعاهدوه ...

يا أيها الناس نحن نعيش الآن على الأرض , والأغلبية الساحقة من العباد في ضلال بسبب إتّباعهم للشيطان ولقوانينه الضالة . إتّبعوا ما أنزل من القوانين على النبي المصطفى (ص) , لأنّ القوانين السماوية على إختلاف أنواعها فيها رحمة وعدل للبشرية ... إنني أسأل قداسة البابا والحاخامات والكاردينالات ألم يُذكر هذا في كتبهم السماوية ؟ ... لماذا تخفون هذه الحقيقة عن الناس ؟  إنّ إخفاءكم للحقيقة وعدم التذكيير فيها تحضوا الناس على أن يكونوا جاهلين وغير مبالين وعندها يصلوا إلى مرحلة الجنون ...

أنظروا إلى وضع البشرية فأغلبهم أضحى مجنونا . البشر في هذا القرن سيئئ الطباع فهم يقتلوا ويحرقوا ويؤذوا دون أن يشعروا بتأنيب الضمير... أهذه الانسانية؟ ألم تفعل هذا يا سيد القذّافي؟ ألا يفعل ذلك معظم الطغات؟  قولوا لي ما قدّم هؤلاء للبشرية ؟ أيجعلوا من نيرو , الذي لم يشعر بالسعادة إلاّ عندما كان يقتل ويحرق , مثلا أعلى لهم ؟ أعتقد أن حضورنا الكرام من روما يعرفون ذلك من كتب التاريخ لديهم.   فما بالكم يا قادتنا وملوكنا أهذا هو مثلكم الأعلى ؟ . أتريدوا أن تتشبهوا به ؟ ... لكن أعتقد أن نيرو كان أرحم منهم . ففي زمانه كان يستعمل الرمح والسهم في القتال أما الآن فماذا يفعل الناس بالتكنولوجيا والأسلحة النووية الحديثة , إنهم ينتهكون أبسط الحقوق البشرية ويدمّرون الشعوب ويبيدوا " الأخضر واليابس " على الأرض . لذا فإنني أقول أنّ نيرو كان معصوما بالنسبة لهم .

إنّ الناس بالتكنولوجيا يقدمون من خلالها الاسوء وإن العقاب السماوي إقترب... فأكثرية الناس أصبحوا مجانين وأغبياء . وهذا ليس بالعلامة الجيدة . لقد وصلتني إشارة من الأوليا في السماء أن الخمس مليارات بشري على الأرض سيموت منهم ثلاثة إلى أربعة مليارات , ولن يبقى تقريبا الاّ مليار واحد .

لقد أمرت أن أبلّغكم هذه الرسالة  رسالة الحق وأنتم بدوركم  أخبروا الآخرين. الجميع يعرف من مختلف الأديان وكتبهم أنّ الملحمة الكبرى آتية وعندها لن يبقى إلاّ بليون واحد على الأرض وأربعة بلايين منهم سيلقوا حتفهم. وهذا ما حصل في زمن سيّدنا نوح , لكن في زمانه كان الطوفان أرحم لأنه كان من ماء , أمّا الآن فإنّه من نار , إنّه فيضان من نار ...

أيّها الناس تعالوا وأعلنوا تسليمكم وعبادتكم لله لتكونوا بأمان يوم القيامة ويوم الحساب. النصارى واليهود سيكون عقابهم أخفّ من المسلمين والدول الإسلامية الذين يرفضون شرع الله ويركضون خلف الديمقراطية الشيطانية. ورفضهم هذا يضاعف من عقابهم . لا بأس إذا مات العديد من البشر فالله سيبدّلهم بآخرين مسالمين . إنّ زمان سيّدنا المهدي عليه السلام وعيسى عليه السلام قد آن . سيجلبوا بمجيئهم قوانين سماوية والبشر ستقبلها وتعمل بها ليكونوا بأمان. ومن يرفض ذلك فسيكون مصيره الموت .

الأمم أصبحوأغبياء كالمجانين , يؤذون الناس كحية الكوبرا ,ويستسهلون القتل والهدم والحرق.

أصغوا وإحفظوا ما أقول  فكلامي موجّه الى جميع الأمم والبشر , أتركوا الجنون وتقبّلوا الحقيقة وإلاّ فالعقاب آت . غفر الله لنا ...أيها الناس قولوا التوبة يا ربّي التوبة يا ربّي أستغفر الله , التوبة يا ربّي التوبة يا ربّي أستغفر الله ... نسأل غفرانك يا ربّنا ... أغفر لنا وأرسل لنا من يقدّموا الأفضل لعبادك ... لا أستطع أن أخبر كلّ ما أعرف , يا ربي انت تعرف بأن ملاك واحد قادرعلى أن يبيد جميع المجانين الموجودين على الأرض . هذه هي التكنلوجيا السماوية , كلّ المجانين بدقيقة واحدة .  أيها البشر لا تكونوا مجانين إنّما كونوا صادقين عندها فقط ستنجوا . وكلّ من إتّبع الشيطان سيأتيه البلاء . يا ربّي التوبة أستغفر الله . تبنا ورجعنا إليك يا ربّنا بجاه نبيك المصطفى (ص).أرسل لنا من يساعدنا على إتّباع قانونك المقدّس لنكون من عبادك الصالحين . يا رب أكرمنا بجاه سيّدنا محمد (ص) . الفاتحة   

 
  2214269 visitors