شمس الشموس
  08.11.2009
 


صحبة مولانا الشيخ محمد ناظم الحقاني سلطان الأولياء

حاول أن تعرف ممثّل الوجود الإلهي

 

دستور يا رجال الله.. مدد. بسم الله الرحمن الرحيم . قفوا أيها المستمعين تعظيماً لله تعالى ربنا وقولوا: الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله الله أكبر الله أكبر ولله الحمد. كل التمجيد والتعظيم له. حتى خيالنا لا يصل إلى بدايته أو نهايته. في الحقيقة لا بداية ونهاية. البداية والنهاية للمخلوق وليس للخالق جل وعلا. حاشا. هو أزلي أبدي. لا أحد يعرف حقيقة الأزل والأبد. يمكننا فقط أن نقول أبدي. أو من الأزل إلى الأبد هذا فقط مستوى فهمنا ومستوى كل الخلائق أيضاً, ونعظّم ونمجّد ذلك الواحد الذي هو أول من خلقهُ الخالق. أول الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم زاده الله تشريفاً وتكريماً. ونقول لمرشدنا سيدنا قطب هذا الكوكب أن يزيده الله شرفاً ورفعة ويمده بقوة سماوية وفق كرمه جَلَّ وعلا.

أيها الناس.. يا مستمعينا. لا تصغوا إليّ. إصغوا إلى من يجعلني أتكلم إليكم وأخاطبكم. هذا مُهمّ. السلام عليكم يا مستمعينا من البشر. المعرفة التي مُنِحَت للبشر لا يمكن أن تُقاس بمقياس لأن المعرفة السماوية تتدفق مثل مياهٍ جارية. هل تعرفون ذلك يا مستمعينا؟ هل أنتم نيام؟ استيقظوا. كفوّا عن السُّكر. لا تشربوا ما يجعلكم سُكارى. السُكارى مستواهم تحت مستوى البهائم. إننا لا نأتي إلى هنا لنكون سُكارى. إننا نأتي إلى هنا ورب السماوات يريد أن يفتح علينا . إنه تعالى يحب أن يعرف عباده شيئاً عن ربهم. لذلك عندما تجلسون هنا أعطوا سمعكم حاولوا أن تسمعوا وأن تفهموا ما يُقال لكم. السماع وحده بدون فهم لا يكفي. لأن كل ما يأتي من السماء ويصل إلى خلفاء رب السماوات يأتي من أجل أن يمنحنا فَهماً جديداً. من أجل أن يُفهّمنا الحقيقة. لكن بعض الناس لا يستخدمون مستواهم من الفهم لذلك يأتون سكارى ويمضونَ من هنا وهم سكارى.

رب السماوات يرسل خطابه الإلهي من خلال حبيبه الأعظم وخليفته الأوحد لأن الله تعالى لا يستخدم مُمَثِّلِين (اثنين) له لأنه واحد وممثّله الذي ينوب عنه يجب أن يكون واحداً. ولكن لا تظن أن ممثّل الله (أي نائبه) يمثّل ربه بالكلية . بالكامل. لا يمكن أن يكون هذا. مستحيل. لأنه لا يمكن أن يكون هنالك إلهين. هل رأى أحدٌ منكم مَلِكَين يجلسان على العرش.لا يمكن. العرش تابع لله. عرشُ الله. عرشُهُ. لا أحد يعرف حقيقة الله. مستحيل لأحد أن يعرف. لكن يوجد عرش أيضاً الذي هو تابع للعالم. للكون. وهذا العرش ينتمي للسماوات. ولكن العرش الإلهي لا أحد يحمله. هذا العرش الذي في السموات هو مِثال لعرش الله. هذا فقط مثال لتفهموا.

لأن الذي ينتمي للمستوى الإلهي تابع فقط لواحد. العرش الذي في السماء هو مِثال (مثل مُجسّم صغير الذي يُمثّل بناءً كبيراً) وحتى هذا العرش السماوي يغطي كل الخليقة. كل الخلق. وهذا فقط عرش يمثّل أو ينوب عن عرش غير معروف. فقط اسمه عرش الله. (أي لا نعرف عنه سوى اسمه)

أيها الناس: اسمعوا وحاولوا أن تفهموا. حاولوا أن تعرفوا من أنتم. حاولوا أن تعرفوا ما هو شرفكم. حاولوا ان تعرفوا ممثّل الوجود الإلهي في المستويات والمراتب السماوية. نعم لقد ذُكِرَ أن الله تعالى قد أمر الملائكة ان يحملوا عرشَ الله سيدنا جبرائيل وميكائيل واسرافيل وعزرائيل. أي واحد بإمكانه أن يحمل كل السموات. ليس بوسعهم فعل شيء. لقد عجزوا وقالوا يا ربنا ليس بوسعنا ذلك .فخلق الله الكثير من الملائكة ليساعدوهم. بالإضافة إلى هؤلاء الملائكة العِظام الأربعة. ، خلق الله الكثير من الملائكة وأمرهم بأن يساعدوهم. حاولوا ولكن لم يستطيعوا حمله. فأتى الآن إعلان قدسي. الذي هو ليس صوت الله. لا يمكن أن يكون صوت الله. إذ ليس بوسعك أن تكون مُهيئاً لسماع الخطاب الإلهي. إذ أنه وجود غير معروف وجود الله تعالى. وإعلان من المرتبة الإلهية. إحدى المراتب الإلهية. مرتبة واحدة.. مرتبة ثانية.. ثالثة.. رابعة... خامسة... سادسة... سابعة. نقف هنا ولكن حقيقة للمستويات الإلهية لن يكون بوسعك أن تقول أي عدد.

نعرف عن طبقات السماء أنها سبعة. لكن المستويات الإلهية لا أحد يعرف عددها. العدد أصلاً لا يصلُ إليها. بليون ... تريليون... لا يصل العدد أبداً للمستويات الإلهية. نحن في مستويات سماوية. هذه المستويات وحقائقها من المستحيل أن تُعرّف أو تُدرّك. الله أكبر (مولانا يقف تعظيماً) الله أكبر... الله أكبر الأكبر. يا ربنا لا نعرف شيئاً. يجعلونني . يجعلون هذا العبد العاجز يتكلم في "الإلهيات" . شيئاً من الحضرة الإلهية يا أهل آخر الزمان أنتم من جانب واحد أنتم محظوظين أنَّ فتحاً كهذا يأتي إليكم في آخر الزمان. بحيث أن الأمم السابقة لم تُمنحَ معرفة كهذه ولا أحد تكلم بها حتى الآن. لكننا نصل إلى آخر الزمان ونحصل على شيء من محيطات القرآن الكريم لنجعل الناس الأحياء يفقهون لنمنحهم فَهماً وإدراكاً ونلبّسهم شرفاً ورفعةً ومقاماً لم يُمنَح لأي من الأمم السالفة قبل أمة محمد صلى الله عليه وسلم وشرّف وكرّم.

ربما فقط أولو العزم من الرسل سيدنا إبراهيم سيدنا نوح سيدنا عيسى سيدنا موسى وسيد الأولين والآخرين سلطان الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم (مولانا يقف تعظيماً لذكره) رغم أنوفِ السلفيين والوهابيين خازاهم الله.

أيها الناس. مُمّثل (نائب) خالقنا في مستويات سماوية يفتح الآن شيئاً للناس لتحضيرهم وتهيئتهم للخروج مما هم فيه وللصعود والارتقاء إلى أعلى وأعلى وأعلى. لا نهاية من العُلّو.. لا نهاية من مقامات العُلوّ ومجالات العُلو.. مجالات الله تعالى. الله أكبر. الله أكبر.

أيها الناس كفوا عن السكر . اتركوا السكر (بالدنيا) ورب السموات يمنحكم فهماً حَسناً (يُفهّمكم) وإدراكاً عميقاً عندها ستكونون خَجِلين لأنكم لا تعطون احتراماً حقيقياً للأوامر السماوية. كل الأمم الآن تركت الشرائع السماوية وبدلاً من ذلك يسعون كلهم خلف نتاجٍ عقلي.

أفكار من نتاج العقل. ومن المؤسف القول أن المتعلمين من المسلمين يخجلون من أن يقال عنهم علماء. يقولون نحن دكاترة. لا قيمة للدكتوراة في الإسلام. لا شرف لا رفعة لها. ولكن الشرف والرفعة للعلماء

(إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ). لكن في زماننا فإن المتعلمين يقولون نحن تخرجّنا من جامعة السوربون. او عندي دكتوراه فخرية من جامعة كذا. وَ مُنِحنا وساماً من جامعة كذا.. أنتم حقاً تفهمون؟!

يا مستمعينا . لا تناموا. كم مرة أقول لكم لا تناموا. افتحوا عيونكم لتفهموا إذا وجدتم أحداً يتكلم عبر الشرق والغرب أحضروه ليتكلم بدلاً مني.

لا أحد بوسعه ذلك. هذا تخصيص الله تعالى فقط يمنحه لمن يشاء من عباده. وهو مَنَح لعبد ضعيف ليتكلم وَيُفهِّم الناس. يجعلهم يفقهون. إذا فَهِمَ شخصٌ ما فهذا حسن. غالباً الناس لا يفهمون.

دعهم. اتركهم. النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول يا ربي هؤلاء الناس لا يأتون إلينا ليفهموا. ماذا قال له الله؟ اتركهم لا يهم. دعهم. في الغابات الكثير من الحيوانات يعيشون في الغابات. دعهم يكونون بين البشر كالحيوانات المتوحشة. نريد أن نعطي قدراً وقيمة للذين يفقهون.

حاولوا أن تكونوا مِمّن يفقه. هذا شرفكم. إذا جئتم إلى هنا ولم تفقهوا شيئاً فإن مستواكم سيكون تحت الصفر.

الله الله الله الله الله الله عزيز الله

الله الله الله الله الله الله كريم الله

الله الله الله الله الله الله سلطان الله

اغفر لنا يا ربنا لجاه ذلك الحبيب الأعظم صلى الله عليه وسلم. فاتحة.

حتى (35) دقيقه (مدة الصحبة) تمنحكم الكثير. اكثر من (45) دقيقة لأن هذا مستوى عالٍ جداً للناس الذين يفهمون. الذين لا يصلون إلى آفاق ما نقوله لن يفهموا شيئاً فقط ما تطلبه منه نفوسهم.

ونفوسهم تطلب منهم الملذات والشيطان يقول لهم اتركوا الاستماع إلى هذا وتعالوا معنا قد نذهب لنتمتّع أفضل من الاستماع إلى هذه الكلمات أفضل لنا أن نذهب إلى قنوات المجاري نرقص ونلعب هناك ونصرخ بصوتٍ عالٍ كالحمير هذا أفضل لنا.

مولانا ينشد : دُم دُم دُم دُم  دُم دُم دُم دُم

هاتين الليلتين لم نقل أعوذ بالله من الشيطان الرجيم وبسم الله الرحمن الرحيم (أي خلال الصحبة) إنهم يفتحون قنوات تدهش العقول.

معرفة ثقيلة سَتُمَنح فقط لمن هم بكليّتهم لخدمة ربهم.

حاول أن تفقه . أيها البابا. والحاخامات. ومشايخ الأزهر الشريف.

يا شيخ طنطاوي لا تضيعّوا أوقاتكم الثمينة في جدل مع الشيطان الذي يريد أن يجّركم إلى مركز سيء. إنهم يغشونكم. سمعت أنهم أتوا وسألوا شيخ الأزهر عن النقاب. عليك أن تقول أن الله تعالى أمر النساء بالنقاب. وهؤلاء النساء اللواتي يحفظن الأوامر السماوية ويستخدمون النقاب سَيُمنحون جمالاً في الفردوس بحيث أن الملائكة سَتُدهَش من جمالهنَ. أما اللواتي يظهرن جمالهنَّ للرجال الذين لا يحلّون لهن ستكون وجهوههن بشعة بحيث يفرّ الناس منهنَّ. هل تعرف هذا يا شيخ طنطاوي؟

انظر في القرآن الكريم ولا تدع نفسك مشغولاً في جدل مع الشيطانيين ليأخذهم ا لله أخذ عزيز مقتدر. فاتحة.    


 
  2102056 visitors