شمس الشموس
  17.12.2010
 



الامر السماوي


الله أكبر الله أكبر

لا إله إلا الله و لله الحمد

اللهم ما صلى على سيدنا و مولانا محمد و من تبعه إلى يوم الدين

نرجوا من الله أن يحشرنا مع النبى. إن الوقت يمر بسرعة والموت لا محال. وذلك يوم الوعد الذي وعده عباده حيث لا يتقدم ساعة ولا يستأخر. فصلوا عليه بها يشفع لنا بالدنيا والاخرة. فهو يرى ما نفعل وما نقول وما سنفعل بقوة الله تعالى. لا تجعلوا انفسكم كالخشب انما قادمين فرحين لحضرته. اقول قولي هذا واستغفر الله العلى العظيم هذا شهر مقدس الشهر الهجري منحنا الله به الدعم السماوي إكراما للأكرم بين الرسل وخادم رب السموات وخليفته. نسال الغفران نحن عباد ضعفاء. نسال جدنا الشيخ والمقدسين الذي يتبعون للسماء الدعم ضد الشيطان وسلطنته أن تسقط للشيطان وقواه تقل بسرعة نامل أن تكون هذه السنة إحدى اهم واقدس السنيين وهذا الشهر الاقدس بين الاشهر كما الوعد المقدس. والمؤمنيين الان ضعفاء. بالحقيقة نحن لسنا ضعفاء لان القوة السماوية تدعما والشيطان لا يدعمه احد. اعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم. يا ربنا ألبسنا من قداسة بسم الله الرحمن الرحيم ان تلبس المؤمنيين ان تكون قوي وذاك تجلي من السماء ضد الشيطان واخداعه ومكره. والشيطان وقته بدأ بالانتهاء. سينتهي واتباعه كالحيوانات سوف يقتلوا بقطع الرؤوس. لا قوة للشيطان بخداع الناس واخذهم للطريق الضال لذلك ننظر ونجد بكل مكان مشاكل بكل مكان يقتل الناس. يا أيها الناس إرجعوا إلى الله سبحانه و تعالى و إمتثلوا لامر الله و حاولوا ان تكونوا عباد الله الضعفاء.

لدينا آداب جيدة لهذه السنة الجديدة 1432. من الحج المقدس الي اليوم 1432. وكما بلغنا ان هذا القرن ال15 سينتهي الكون فية. يوم القيامة سيكون بعد هذا القرن ال 15 ليأتي يوم القيامة. ايها الناس من الشرق للغرب السلام عليكم. إستعملوا عقولكم وفكروا بها. بانه لكل بداية نهاية،وهذا الكون له بداية ولا بد ان يكون له نهاية، التي هي بعد القرن ال15، الله يعرف المشاكل والمآسي والمعانات وكل المشاكل الان تحت مظلة العالم الشيطاني ، الناس يسعون خلف الشيطان ليجد لهم اسلوب جديد على الارض ليمنحهم حياة سعيدة، إنتهى الشيطان، ما منح من فرصة هي واحدة، مستحيل ليعطى فرصة جديدة، ليعود يأتي ويغش الناس، الناس يقولون ما هو الخطأ بنا، الذي حلّ بنا، هذا يقظة من الناس ان يسالوا هذا السؤال،يقولون لا بد من شيء كالسيارة التي لا تسير والطائرة التى لا تطير، بكل الدول لا تجد دولة دون مشاكل ومعانات، لذلك يقولون ان هناك شيء لا يجعلنا ننجح، الشيطان يغشكم بأخذكم من مرتبة عالية ويجعلهم يدخلون بقطاره ومن الاعلى بسهولة ينزل القطار لكن الطلوع أصعب يغش الناس بسرعة، الناس هم يهتمون بما يحضر الشيطان ويتركون الأوامر السماوية ويتبعون ما تقرّ به عقولهم. لانه يقول لهم اتبعوا عقولكم، كالتكنولوجيا، الشيطان واتباعه لن يرتفعون! ان يجدوا مكان للترفع معه اذهبوا الشيطان يقول لهم اني اعلمكم شيء بامكانكم ان تحملوه اهل المدن ويرقيهم الناس يفكرون بها ان كنا صعدنا للاعلى ربما تنحدر السيارات وانتهى. الإنتاج العقلي وصل الى ابعد حد بالتكنولوجيا التي لا تمنحهم حياة سعيدة. فقط الحياة السعيدة التي يتذوقها بكونه عبد يمنح السعادة الحياتية، من يطلب ابعد من السعادة الروحية لا يجد ان اعطي ملايين وبلايين من الذهب والكنوز تلك الكنوز لا تمنحهم حياة لذيذة، حياة سعيدة ايها الناس من الشرق والغرب تاتيكم فقط من السماء، لا تستطيعوا احضارها من تحت اقدامكم انما من السماء. بكل دولة الناس تسير كالحيوانات بالطرقات لانهم يعترضون على القادة التي تدير أمور البلاد، هذا الحال بكب مكان

تعالوا لله جلّ جلاله وجلّت عظمته، تعالوا لخالقكم، استعملوا فهمكم، أيها الناس استعملوا عقولكم كما كنتم بارحام امهاتكم من نظر لكم وافرحكم، وافرح تلك الجنين؟ كنّا سعداء بالارحام وعندما خرجنا بدأنا بالبكاء لأننا خسرنا ما منحنا الله بأرحام الأمهات. بنظرتهم لحياة الانسان يروا أكثر منّا لانهم يرون اكثر ما بامكاننا النظر. هذه الحياة التي الشيطان وجنوده يجعلوننا غير سعداء فيها، والاولاد تبكي. من حماكم بالارحام يحميكم بهذه الدنيا طالما لا تتبعون الشيطان والا عليهم بالمعاناة والعقاب سياتيهم من كل مكان. اشارات العقاب السماوي تاتي من الله، ان الناس تركض خلف الحكومات والعكس الحكومات يظنوا انهم ان جلسوا على الكراسي بامكانهم ان يعطوا الناس حياة سعيدة، لكن الان عرفوا الحقيقة، ينظرون ويجدون ان ليس بامكانهم فعل اي شيء أكثر من الشعارات يقولونها على الطريق. هذا واحد من ابناء آدم، تقول انه واحد اعطي ان يكون رئيس ويدفع له من اجل ان يحقق مبتغى الناس. نحن لا نعطي الناس الذهب انما العلملة الورقية. يظنون ان حصل اي شيئ نطبع من جديد، حتى لو لديهم ماكينات للطبع لكن ليس بامكانهم لانها ليست بماكينات الذهب.

إذهبوا لقداسه البابا لكى تسالوا عن نصيحة. انا لدي شيء لكم من اللغة السماوية لا اتكلم لغة الشيطان انما اللغة السماوية، على البابا ان يتكلم لغة سماوية، والحاخامات قائدها يجلس على كراسي من ذهب لما لا تطبعوا العملة الورقية؟ ماذا  قد ذكر بكتبكم ؟ البيع والشراء بالعملة الورقية؟ اما العملة المعدنية لا تستطيع ان تقطعها. أيها الحاخامات لما لا تقولا اطبعوا المال واعطوه للناس. الله قال تعاملوا بالذهب والفضة. منذ بداية الكون لم يوجد العملة الورقية لانها هي سبب المشاكل. تغير العملات النقدية الى ورقية. الشيطان جعلكم تغيروا العملات النقدية الى ورقية. الامر السماوي عليكم سماع هذا ايها المقدسين والبابا و الرابيين والبوذيين يقولون انهم اولياء والمسلمين لديهم علماء لما لم تجدوا طريقة تفرحوا المسلمين ؟ لانكم ايضا استعملتم العملة الورقية ضد الاوامر السماوية لا بد من العقوبة . العالم الاسلامي عليهم ان يتذوقوا ما يتذوق الناس الباقين هذا عتاب على الرؤساء والقادة فى العالم الإسلامى بترك الناس يتعاملون بالعملة الورقية انا ضعيف لكن انا مخول ان اتكلم أليكم ان تبعدوا العملة الورقية والا لن تتغير الامور وعليكم اتباع اوامر السماء والا سوف تنتهوا.

الله الله الله الله

الله الله الله الله الله الله الله لله

حسبنا الله ونعم الوكيل نعم المولى ونعم النصير

غفرانك ربنا واليك المصير

الفاتحة

التوبة يا ربي استغفر الله

 



 
  2226773 visitors