شمس الشموس
  20.11.2009
 

 

تعلمو ما هي هويتكم الحقيقية

صحبة مولانا الشيخ محمد ناظم الحقاني سلطان الأولياء

 

الله أكبر ألله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله الله أكبر الله أكبر ولله الحمد.

هذا شهر مبارك والتكبير يعطينا المزيد من القوة المزيد من الحب المزيد من الفهم المزيد من الأنوار لذلك قولوا على قدر ما تستطيعون الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله الله أكبر الله أكبر ولله الحمد. ونؤدي تعظيمنا وتمجيدنا لخليفة ربنا من الأزل إلى الأبد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم الذي مُنِحَ شرفاً لا أحد بوسعه أن يدركهُ. زدهُ تكريماً وتشريفاً صاحب المقام الأسمى في الحضرة الإلهية سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وشرَّف وكرَّم.

ونطلب الآن مدداً سماوياً لنخاطب كل البشر من الشرق إلى الغرب. أنا لا شيء لكنهم يمنحون ويعطون فقط ذلك الذي يقول "أنا لا شيء". الذي يقول" أنا شيء" لن يُعطى  شيئاً

 لذلك علينا أن نتطلع إلى ذلك الفرد الذي هو محترما ومُشرّفاً من قِبَل السماء. وهو خليفة للسماء على هذه الأرض. وهذه الكرة الأرضية هي صغيرة جداً أمام خَلقِ ربنا ولله خَلقٌ لا يُحصى في مملكات لا تحصى ومحيطات لا تُحصى. من المستحيل أن تعرف بداية خلق ربنا قد تقول شيئاً لتقدم وصفاً لخلقِ ربنا لكن من المستحيل أن تعرف بداية ونهاية خلق ربنا.

لأن كل ما يتعلق بربنا هو بلا حدود. كل شيء ينتمي للخلق هو في حدود. حتى المحيطات تُمنحَ للمخلوقات ولكنها محدودة. المحيطات التي بلا حدود تابعة لوجود إلهي واحد لا يمكنك أن تجد بداية أو أن تجد نهاية له. هذا العالم أزاءه سيكون لا شيء. لكن من خلال نظرنا نحن لأننا مخلوقات بالنسبة لنا هذا شيء. لكن بالنسبة للكائنات السماوية فإن هذا لا شيء. وهذا الخلق مثل نهرٍ يسعى لكن لا أحد بوسعه أن ينظر أو يعرف أو يفهم من أي يأتي وإلى أين يمضي.

ونسأل سيدنا الذي هو مسؤول عن كل حدث على هذا الكوكب. يا من هو مسؤول عن كل ما يحدث على هذا الكوكب ونحن فقط ذرة أو أقل على هذا الكوكب والخالق يعلم الغاية الهدف الحقيقي لوجود هذا الكوكب. لأن لا شيء سيكون بلا معنى أو حكمة. لا يمكن. كل شيء لابد أن يكون له حكمة من وجوده . وأولاً كل مخلوق يأتي إلى الوجود عليه أن يسبّح خالقه رب السموات جلَّ وعلا. لا أحد بوسعه أن يكون بدون تسبيح. ينبغي لكل ما يأتي إلى الوجود أن يكون له تسبيح. لكل كائن على هذا الكوكب أو في الفضاء. الفضاء ليس فارغاً كما يظن الناس. لو كان فارغاً ماذا يعني فارغ؟ ما هو الفراغ؟ هل هو شيء أم لا شيء. إذا قلتَ لا شيء كل من فيه لا شيء. إذا قلت شيء ينبغي أن يكون كل ما هنا عشرة أو عشرين.. كلنا بشر ولكن أنتم حكمة وجودكم وخلقكم ليست متشابهة لوجوده. إنه الله جلَّ جلاله. سلطان الله سبحان الله. كل شيء يُسبّح ربه. وتسبيح كل شيء يختلف عن تسبيح الآخر. مثلاً المطر يتكون من ذرتين من الهيدروجين وذرة واحدة من الأوكسجين. لماذا لا يمتزجون؟ لماذا لا يصبحون واحداً؟ ما هو السبب؟ نقول هيدروجين وأوكسجين. لماذا لا يمتزجون بحيث يصبحونَ شيئاً واحداً؟

لأنكم أنتم البشر هذا رجل ذاك رجل. أنتم تمثّلون من الله تعالى من محيطات قدرته اللامتناهية. تمثلّون واحداً. لذلك الذرات متشابهة لكن حكمتهم مختلفة. لو كانوا نفس الشيء لصاروا واحداً وامتزجوا سوية. الخالق خالق الذرّة خلقهم ليكونوا شهداءَ على خلق ربهم. وأنتم تسبّحون. تسبيحكم مختلف عن تسبيحهم. حتى الهيدروجين والأوكسجين تسبيحهم يختلف الواحد عن الآخر. حتى الذرات التي تبدو متشابهة لكم فإن لكلّ منها تسبيح مختلف. أيها الناس. السلام عليكم. افتحوا عقولكم للفهم. لستُ شخصاً يتكلم من نتاج عقله.لا. هذه منحة عطيّة من السماء تجعلني أخاطبكم وأتكلم إليكم. كونوا على حذر. انتبهوا. لا تفرّوا. احذروا أن تكونوا ممن لا يُفكّر. حين يأتي يوم القيامة والناس يقفون في الحضرة القدسية فإن الله يقول للملائكة اسألوا الناس

أول سؤال: ماذا تعلمتّم خلال حياتكم؟

ليس الرب جل وعلا هو من سيسأل عباده.لا. إنه استنطاق من الملائكة: ماذا تعلمت؟ كم سنة كنت هنا. ماذا تعلمت؟ لا تقل أنك تعلمت فقط أن تأكل وتشرب وتركض خلف هواياتك في هذه الحياة.لا. إنهم يسألونك ماذا تعلمت؟ إنك لا تفكر أبداً من أنت؟ ما هي هويتك؟ قل ما هي هويتك. إنهم يسألونك. لا تقل هويتي كانت حماراً أو كلباً أو حصاناً. لا. إنهم يسألونك من أنت."قل هويتي".

أيها الناس الآن في كل البلدان آلاف والآلاف من المدارس والمعاهد العليا والجامعات لم أسمع أبداً أنهم يعلمون الطلاب هويتهم ويسألونهم من أنتم؟. هل من أحد يعرف الآن أي دكتور أو بروفيسور يسأل أسئلة كهذه لطلابه: من أنتم؟

ولم أسمع إذا لم يجب هذا الطالب. قد يقول هذا البروفيسور: أيها الشاب أيها الطالب هل تعلم من أنت؟- لا جواب. كيف هؤلاء الناس يعيشون في القرن الواحد والعشرين ولا يهتمون أبداً بتعليم الطلاب أن يا طلاّبنا هويتكم أنكم خُلِقتم كخلفاء لرب السموات جلَّ وعلا هذه هي هويتكم. من أنتم؟ إذا سألتَ حماراً من أنت؟ سيقول: أنا حمار. إنه يعرف أنه حمار ولكن إذا سألت الإنسان من أنت؟ ما هي هويتك؟ ليس بوسعه أن يقول أنا إنسان. نعرف هذا ولكن نسأل عن هويتك لأي غاية أنت في الوجود. من الذي أخرجك للوجود. ماذا قال عن هويتك؟ هل تعلم؟ - لا. لماذا لم تتعلم؟ أيها الدكاترة لماذا لا تعلّمون الناس أن البشر خُلِقوا على هذا الكوكب ليكونوا عباداً لرب السموات جلَّ وعلا.

كل يوم تعلمّونهم "حبيبي حبيبتي" وأشياء لا جدوى منها. ما هذه الحماقة؟

إذا لم تعلّمونهم ستكونون في موقع المسؤولية. لأنكم مسؤولين عنهم. لماذا لا تعلمّونهم هويتهم الحقيقية؟ لماذا لا تقومون بالبحث عن هوية الإنسان؟ إنكم تقومون بأبحاث لا تحصَى عن كل شيء. حتى عن فيروس الخنزير لتعرفوا عن هويته. من أين جاء وكيف جاء إلى الوجود. وما هو؟ ماذا عنّا نحن؟ بلايين من الناس ما هي هويتهم؟ ولكن الناس هذه الأيام حتى رجال الدين سكارى(بالدنيا) سواء المسلمين والمسيحيين إنهم سكارى بالدنيا. لا يقومون ببحث هذا الأمر الأهم. من الذي أحضرهم للوجود؟ يركضون ليبحثوا عن فيروس كيف جاء إلى الوجود وما هي الغاية من خلقه وكيف سيكون فيروس خنزير ومن قبل كانوا يقولون كان هنالك فيروس انفلونزا الطيور. يحاولون معرفة شيء عن كل شيء ولكنهم لا يصلون إلى معرفة شيء عن أنفسهم. دعكم من هذا الهراء. وابحثوا عن هويتكم. من الذي يعطيكم هويتكم من الذي يعطيكم مظهركم ووجودكم. من هو ذلك الواحد؟ لماذا لا تقومون ببحث عن هذا؟ يقومون بأبحاث لا تُحصَى عن المخلوقات الأخرى ولكن لا يعرفون شيئاً عن أنفسهم عن حقيقتهم. لأن الشيطان لا يأذن لهم. يقول لهم معلمّهم الشيطان: لا تسألوا عن أنفسكم ولا تبحثوا عن هويتكم فقط انظروا وابحثوا عمّا حولكم ولكن ليس عن أنفسكم.

أيها الناس السلام عليكم. هذا السلام يحميكم هنا وهناك. دنيا وآخرة لأن السلام من رب السموات. السلام اسم من أسماء الله المقدسة. حين نقول السلام عليكم ويأتي الرد: وعليكم السلام. عندها ما من فيروس بإمكانه أن يمسّكم. هذه مِنحه عطيّة من السماء للبشر. قولوا السلام عليكم وستكونون في أمان وسلام. ستكونون محفوظين من كل شيء حولكم هنا وهناك. بعد أن تنتقلوا وفي هذا العالم هذا السلام سيحيطكم وستكونون في أمان. لا حاجة للخوف أو للتطعيم. من المؤسف أن المسلمين يؤمنون بالفيروس ويخافون منه. كيف تعرفون ربكم؟. لماذا أمر الله تعالى المؤمنين: "السلام قبل الكلام". قل " السلام عليكم" حتى تحصل على الأمان دنيا وآخرة. " السلام عليكم إنها واحدة من عطايا ربنا العظيمة للمؤمنين. حين نقول السلام عليكم حماية سماوية تأتي عليكم. قولوا السلام عليكم يا مسلمين. أنتم مسلمين آمنوا وقولوا السلام عليكم ستكونون في الأمان. حين نقول السلام عليكم فإنها تعطيكم حماية كبرى دنيا وآخرة. الله أكبر! منحة عظيمة من الله تعالى. تأخذ عنكم كل مرض كل أذى كل شر يؤذيكم تأخذه بعيداً عنكم حين نقول السلام عليكم. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

إنها فترة الجاهلية الثانية. الأولى كانت قبل بعثة النبي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم. الناس كانوا غارقين في ظلمات الجاهلية. الآن مرة أخرى يأتي زمن الجاهلية وفي كل مكان آلاف المدارس والمعاهد العليا والجامعات ولكن الناس جاهلين لأنهم لا يعلّمونهم هوية ربهم.صفات ربهم الإلهية. مع أن هذا ينبغي أن يكون أولاً. أنا  أقسم  على هؤلاء الناس الذين يقولون أنهم مسلمين والله أعطاهم قوة ولا يعلمّون أطفال المسلمين عن خالقهم. وأنا لا شيء. لا أسألكم شيئاً يا سلاطين . يا ملوك.

لا أسألكم شيئاً.لا. يكفيني مدد ربي السماوي. وأنتم أيها الجهلة تحت قدمي والشيطان أيضاً تحت قدمي. أُقسم عليكم قولوا. لا تخافوا. ليغفر لنا الله

               الله الله  الله الله  الله الله  عزيز الله

               الله الله  الله الله  الله الله سلطان الله

               الله الله  الله الله  الله الله سبحان الله. فاتحة

أيها الناس حاولوا أن تتعلموا من أنتم لأنك اليوم هنا وغداً ستؤخذون إلى مناطق مجهولة. الآن نحن على هذا الكوكب ولكن غداً ستؤخذون إلى مناطق لا تعرفونها.. حاولوا أن تقوموا بشيء وأن تعرفوا.. أن تفهموا حتى يكون مُرحَبّاً بكم من قبل الملائكة حين تنتقلون من هذه الدنيا.. وإلاّ فإن الملائكة سيحملونكم إلى عوالم مظلمة ولن تعودوا مرة أخرى ولن يكون بوسعكم الخروج من تلك الظلمات الداكنة.

حين تفقدون النور هنا حين تفقدون عيونكم فلن تروا أبداً النور بعد ذلك.

توبة يا ربي . توبة استغفر الله. اغفر لنا وباركنا بجاه أكرم الخلق في حضرتك الإلهية سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم. فاتحة  


 

تعلمو ما هي هويتكم الحقيقية

صحبة مولانا الشيخ محمد ناظم الحقاني سلطان الأولياء

 

الله أكبر ألله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله الله أكبر الله أكبر ولله الحمد.

هذا شهر مبارك والتكبير يعطينا المزيد من القوة المزيد من الحب المزيد من الفهم المزيد من الأنوار لذلك قولوا على قدر ما تستطيعون الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله الله أكبر الله أكبر ولله الحمد. ونؤدي تعظيمنا وتمجيدنا لخليفة ربنا من الأزل إلى الأبد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم الذي مُنِحَ شرفاً لا أحد بوسعه أن يدركهُ. زدهُ تكريماً وتشريفاً صاحب المقام الأسمى في الحضرة الإلهية سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وشرَّف وكرَّم.

ونطلب الآن مدداً سماوياً لنخاطب كل البشر من الشرق إلى الغرب. أنا لا شيء لكنهم يمنحون ويعطون فقط ذلك الذي يقول "أنا لا شيء". الذي يقول" أنا شيء" لن يُعطى  شيئاً

 لذلك علينا أن نتطلع إلى ذلك الفرد الذي هو محترما ومُشرّفاً من قِبَل السماء. وهو خليفة للسماء على هذه الأرض. وهذه الكرة الأرضية هي صغيرة جداً أمام خَلقِ ربنا ولله خَلقٌ لا يُحصى في مملكات لا تحصى ومحيطات لا تُحصى. من المستحيل أن تعرف بداية خلق ربنا قد تقول شيئاً لتقدم وصفاً لخلقِ ربنا لكن من المستحيل أن تعرف بداية ونهاية خلق ربنا.

لأن كل ما يتعلق بربنا هو بلا حدود. كل شيء ينتمي للخلق هو في حدود. حتى المحيطات تُمنحَ للمخلوقات ولكنها محدودة. المحيطات التي بلا حدود تابعة لوجود إلهي واحد لا يمكنك أن تجد بداية أو أن تجد نهاية له. هذا العالم أزاءه سيكون لا شيء. لكن من خلال نظرنا نحن لأننا مخلوقات بالنسبة لنا هذا شيء. لكن بالنسبة للكائنات السماوية فإن هذا لا شيء. وهذا الخلق مثل نهرٍ يسعى لكن لا أحد بوسعه أن ينظر أو يعرف أو يفهم من أي يأتي وإلى أين يمضي.

ونسأل سيدنا الذي هو مسؤول عن كل حدث على هذا الكوكب. يا من هو مسؤول عن كل ما يحدث على هذا الكوكب ونحن فقط ذرة أو أقل على هذا الكوكب والخالق يعلم الغاية الهدف الحقيقي لوجود هذا الكوكب. لأن لا شيء سيكون بلا معنى أو حكمة. لا يمكن. كل شيء لابد أن يكون له حكمة من وجوده . وأولاً كل مخلوق يأتي إلى الوجود عليه أن يسبّح خالقه رب السموات جلَّ وعلا. لا أحد بوسعه أن يكون بدون تسبيح. ينبغي لكل ما يأتي إلى الوجود أن يكون له تسبيح. لكل كائن على هذا الكوكب أو في الفضاء. الفضاء ليس فارغاً كما يظن الناس. لو كان فارغاً ماذا يعني فارغ؟ ما هو الفراغ؟ هل هو شيء أم لا شيء. إذا قلتَ لا شيء كل من فيه لا شيء. إذا قلت شيء ينبغي أن يكون كل ما هنا عشرة أو عشرين.. كلنا بشر ولكن أنتم حكمة وجودكم وخلقكم ليست متشابهة لوجوده. إنه الله جلَّ جلاله. سلطان الله سبحان الله. كل شيء يُسبّح ربه. وتسبيح كل شيء يختلف عن تسبيح الآخر. مثلاً المطر يتكون من ذرتين من الهيدروجين وذرة واحدة من الأوكسجين. لماذا لا يمتزجون؟ لماذا لا يصبحون واحداً؟ ما هو السبب؟ نقول هيدروجين وأوكسجين. لماذا لا يمتزجون بحيث يصبحونَ شيئاً واحداً؟

لأنكم أنتم البشر هذا رجل ذاك رجل. أنتم تمثّلون من الله تعالى من محيطات قدرته اللامتناهية. تمثلّون واحداً. لذلك الذرات متشابهة لكن حكمتهم مختلفة. لو كانوا نفس الشيء لصاروا واحداً وامتزجوا سوية. الخالق خالق الذرّة خلقهم ليكونوا شهداءَ على خلق ربهم. وأنتم تسبّحون. تسبيحكم مختلف عن تسبيحهم. حتى الهيدروجين والأوكسجين تسبيحهم يختلف الواحد عن الآخر. حتى الذرات التي تبدو متشابهة لكم فإن لكلّ منها تسبيح مختلف. أيها الناس. السلام عليكم. افتحوا عقولكم للفهم. لستُ شخصاً يتكلم من نتاج عقله.لا. هذه منحة عطيّة من السماء تجعلني أخاطبكم وأتكلم إليكم. كونوا على حذر. انتبهوا. لا تفرّوا. احذروا أن تكونوا ممن لا يُفكّر. حين يأتي يوم القيامة والناس يقفون في الحضرة القدسية فإن الله يقول للملائكة اسألوا الناس

أول سؤال: ماذا تعلمتّم خلال حياتكم؟

ليس الرب جل وعلا هو من سيسأل عباده.لا. إنه استنطاق من الملائكة: ماذا تعلمت؟ كم سنة كنت هنا. ماذا تعلمت؟ لا تقل أنك تعلمت فقط أن تأكل وتشرب وتركض خلف هواياتك في هذه الحياة.لا. إنهم يسألونك ماذا تعلمت؟ إنك لا تفكر أبداً من أنت؟ ما هي هويتك؟ قل ما هي هويتك. إنهم يسألونك. لا تقل هويتي كانت حماراً أو كلباً أو حصاناً. لا. إنهم يسألونك من أنت."قل هويتي".

أيها الناس الآن في كل البلدان آلاف والآلاف من المدارس والمعاهد العليا والجامعات لم أسمع أبداً أنهم يعلمون الطلاب هويتهم ويسألونهم من أنتم؟. هل من أحد يعرف الآن أي دكتور أو بروفيسور يسأل أسئلة كهذه لطلابه: من أنتم؟

ولم أسمع إذا لم يجب هذا الطالب. قد يقول هذا البروفيسور: أيها الشاب أيها الطالب هل تعلم من أنت؟- لا جواب. كيف هؤلاء الناس يعيشون في القرن الواحد والعشرين ولا يهتمون أبداً بتعليم الطلاب أن يا طلاّبنا هويتكم أنكم خُلِقتم كخلفاء لرب السموات جلَّ وعلا هذه هي هويتكم. من أنتم؟ إذا سألتَ حماراً من أنت؟ سيقول: أنا حمار. إنه يعرف أنه حمار ولكن إذا سألت الإنسان من أنت؟ ما هي هويتك؟ ليس بوسعه أن يقول أنا إنسان. نعرف هذا ولكن نسأل عن هويتك لأي غاية أنت في الوجود. من الذي أخرجك للوجود. ماذا قال عن هويتك؟ هل تعلم؟ - لا. لماذا لم تتعلم؟ أيها الدكاترة لماذا لا تعلّمون الناس أن البشر خُلِقوا على هذا الكوكب ليكونوا عباداً لرب السموات جلَّ وعلا.

كل يوم تعلمّونهم "حبيبي حبيبتي" وأشياء لا جدوى منها. ما هذه الحماقة؟

إذا لم تعلّمونهم ستكونون في موقع المسؤولية. لأنكم مسؤولين عنهم. لماذا لا تعلمّونهم هويتهم الحقيقية؟ لماذا لا تقومون بالبحث عن هوية الإنسان؟ إنكم تقومون بأبحاث لا تحصَى عن كل شيء. حتى عن فيروس الخنزير لتعرفوا عن هويته. من أين جاء وكيف جاء إلى الوجود. وما هو؟ ماذا عنّا نحن؟ بلايين من الناس ما هي هويتهم؟ ولكن الناس هذه الأيام حتى رجال الدين سكارى(بالدنيا) سواء المسلمين والمسيحيين إنهم سكارى بالدنيا. لا يقومون ببحث هذا الأمر الأهم. من الذي أحضرهم للوجود؟ يركضون ليبحثوا عن فيروس كيف جاء إلى الوجود وما هي الغاية من خلقه وكيف سيكون فيروس خنزير ومن قبل كانوا يقولون كان هنالك فيروس انفلونزا الطيور. يحاولون معرفة شيء عن كل شيء ولكنهم لا يصلون إلى معرفة شيء عن أنفسهم. دعكم من هذا الهراء. وابحثوا عن هويتكم. من الذي يعطيكم هويتكم من الذي يعطيكم مظهركم ووجودكم. من هو ذلك الواحد؟ لماذا لا تقومون ببحث عن هذا؟ يقومون بأبحاث لا تُحصَى عن المخلوقات الأخرى ولكن لا يعرفون شيئاً عن أنفسهم عن حقيقتهم. لأن الشيطان لا يأذن لهم. يقول لهم معلمّهم الشيطان: لا تسألوا عن أنفسكم ولا تبحثوا عن هويتكم فقط انظروا وابحثوا عمّا حولكم ولكن ليس عن أنفسكم.

أيها الناس السلام عليكم. هذا السلام يحميكم هنا وهناك. دنيا وآخرة لأن السلام من رب السموات. السلام اسم من أسماء الله المقدسة. حين نقول السلام عليكم ويأتي الرد: وعليكم السلام. عندها ما من فيروس بإمكانه أن يمسّكم. هذه مِنحه عطيّة من السماء للبشر. قولوا السلام عليكم وستكونون في أمان وسلام. ستكونون محفوظين من كل شيء حولكم هنا وهناك. بعد أن تنتقلوا وفي هذا العالم هذا السلام سيحيطكم وستكونون في أمان. لا حاجة للخوف أو للتطعيم. من المؤسف أن المسلمين يؤمنون بالفيروس ويخافون منه. كيف تعرفون ربكم؟. لماذا أمر الله تعالى المؤمنين: "السلام قبل الكلام". قل " السلام عليكم" حتى تحصل على الأمان دنيا وآخرة. " السلام عليكم إنها واحدة من عطايا ربنا العظيمة للمؤمنين. حين نقول السلام عليكم حماية سماوية تأتي عليكم. قولوا السلام عليكم يا مسلمين. أنتم مسلمين آمنوا وقولوا السلام عليكم ستكونون في الأمان. حين نقول السلام عليكم فإنها تعطيكم حماية كبرى دنيا وآخرة. الله أكبر! منحة عظيمة من الله تعالى. تأخذ عنكم كل مرض كل أذى كل شر يؤذيكم تأخذه بعيداً عنكم حين نقول السلام عليكم. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

إنها فترة الجاهلية الثانية. الأولى كانت قبل بعثة النبي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم. الناس كانوا غارقين في ظلمات الجاهلية. الآن مرة أخرى يأتي زمن الجاهلية وفي كل مكان آلاف المدارس والمعاهد العليا والجامعات ولكن الناس جاهلين لأنهم لا يعلّمونهم هوية ربهم.صفات ربهم الإلهية. مع أن هذا ينبغي أن يكون أولاً. أنا  أقسم  على هؤلاء الناس الذين يقولون أنهم مسلمين والله أعطاهم قوة ولا يعلمّون أطفال المسلمين عن خالقهم. وأنا لا شيء. لا أسألكم شيئاً يا سلاطين . يا ملوك.

لا أسألكم شيئاً.لا. يكفيني مدد ربي السماوي. وأنتم أيها الجهلة تحت قدمي والشيطان أيضاً تحت قدمي. أُقسم عليكم قولوا. لا تخافوا. ليغفر لنا الله

               الله الله  الله الله  الله الله  عزيز الله

               الله الله  الله الله  الله الله سلطان الله

               الله الله  الله الله  الله الله سبحان الله. فاتحة

أيها الناس حاولوا أن تتعلموا من أنتم لأنك اليوم هنا وغداً ستؤخذون إلى مناطق مجهولة. الآن نحن على هذا الكوكب ولكن غداً ستؤخذون إلى مناطق لا تعرفونها.. حاولوا أن تقوموا بشيء وأن تعرفوا.. أن تفهموا حتى يكون مُرحَبّاً بكم من قبل الملائكة حين تنتقلون من هذه الدنيا.. وإلاّ فإن الملائكة سيحملونكم إلى عوالم مظلمة ولن تعودوا مرة أخرى ولن يكون بوسعكم الخروج من تلك الظلمات الداكنة.

حين تفقدون النور هنا حين تفقدون عيونكم فلن تروا أبداً النور بعد ذلك.

توبة يا ربي . توبة استغفر الله. اغفر لنا وباركنا بجاه أكرم الخلق في حضرتك الإلهية سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم. فاتحة  


 
  2052914 visitors