شمس الشموس
  2014-05-18
 


بسم الله الرحمن الرحيم

العمم الحمراء
الشيخ محمد عادل الحقاني النقشبندي 18 أيار 2014

ما شاء الله ، مولانا الشيخ ، حافظ عليكم كأفضل جزء من المريدين . سبحان الله ، كان لديه رؤية خاصة لقلبكم وكان دائماً ينظر الى قلبكم ويجعله قوي لأن واجبكم بالضبط ، كان صعباً جداً لأنه للحصول على قلب هؤلاء الناس ، إنهم كانوا على الأرض منذ  تاريخها وظلوا مع المسيحية باعتبارها آمنة وقلت لهم " حسناً ، اتركوا هذا الرداء واحصلوا على رداء أفضل "،  لذلك من الصعب جداً أن تتحرر وتحصل على رداء أفضل .

لذلك ، حصلتم حقيقة على مهمة صعبة وما شاء الله ، مولانا الشيخ دائماً يقدركم ، لهذا السبب أعتقد أن مولانا الشيخ ، دعاكم مع أهلكم لتأتوا وتجددوا بيعتكم مع الشيخ محمد لتبقوا مستقيمين على نفس الخط ، ما بدأتم به وأن تستمروا إن شاء الله بالمزيد من القوة . شيخ عبد الرشيد : ما هي نصيحتك لنا عندما نعود؟ هل ستزورنا في أمريكا ، شيكاغو ؟ شيخ بهاء: إن شاء الله ، لما لا ؟ لما لا ؟ والدي ، يحب رقصكم ، تعرف ذلك .

نعم ، يحب رقصكم ، يحب صوتكم وكذلك يحب إخلاصكم . الحمد لله ، هذا هو مولانا الشيخ ، هكذا هو ، نعم . شيخ عبد الرشيد : نقوم بإطعام الجميع . ما شاء الله ، جعلتهم صالحين . ما شاء الله هذا هو مفهوم الإنسانية . لماذا أحدهم أصبح مجرماً ؟ لأن البعض لا يفهمونه ، لذلك يصرخ كمجرم . إذاً أنت تفعل " لا لا لا ، إنني أفهمك ، لذلك ليس عليك أن تكون مجرماً ، كن رجلاً صالحاً أو إمرأة صالحة ". هذا ما تفعله ما شاء الله . وظيفة كبيرة ، وظيفة كبيرة ، ما شاء الله . لدينا صفات ذكر جميلة ، كل يوم أحد نطعمهم .

نطعمهم ، وبشكل جيد كل يوم عندما نكون هناك يأتون ويطرقون الباب ، يتصلون على هواتفنا ، نحضر لهم أكياس وأنت تعرف ذلك ، لا نحتفظ بجزء وأنت تعلم ، عليك أن تكون مسلماً ، الحمد لله ، أنت بالفعل مسلم وعلينا أن نعلمهم . نحن لا نطردهم بسبب هذا العنصر حيث أنهم لم يأخذوا الشهادة لأنه في الوقت الذي يغادرون، قلوبهم ستكون مليئة ، انهم في غاية السعادة ويحترمون جداً ما يبينه لهم الإنسان عن كيفية أن يكونوا إنساناً . يريدون أن يأخذوا " ما الذي فعلته ؟ هل يمكنك ان تعطيني ذلك ؟ " ذكوراً وإناثاً ، كما تعلمون ، تحملون  مسؤولية وتقاتلون معنا وتقاتلون الشيطان وتفعلون ما يجب فعله . شيخ محمد : مولانا يدعمكم أفضل ، بقوة أكثر . ليس سهل ، ما تفعلونه . الصبر، ما شاء الله أيضا .

ليس سهل على الإطلاق ، هذا ، ما تفعلونه ، إن شاء الله . الله يعطيكم قوة أكثر وأكثر لتزدادوا ، يرسل لكم أشخاص ليساعدوا كل هؤلاء الفقراء الذين يحضرونهم ويرمونهم ولا ينتبهون إليهم أبداً. إنهم ليسوا مهتمين بذلك ، وبما تقومون به، افعلوا ذلك ولا تهتموا بما هم عليه ، بكيفية تصرفهم ، اقبلوا بهم فقط . لذلك هذا ما سيقوله ، يحكم عليهم . زائر :  نريد تغيير عقليتهم في جميع الأنحاء ، الطريقة التي يشعرون بها حول تعليم أنفسهم ، الطريقة التي يشعرون بها عن الرب داخل أنفسهم ، من الذكور والإناث .

شيخ محمد : لدينا مولانا ليدعمكم ، يدعو لكم لتفعلوا ما تفعلونه ، لتستمروا بهذا لأن طريقتنا ، لمساعدة الناس وما تفعلونه جيد جداً ، استمروا بهذا ، إن شاء الله . هذه إشارة جيدة جداً حول حركتكم ، ما تفعلونه مقبول عند مولانا الشيخ . عندما انتقل مولانا الشيخ ، أتيتم فوراً لتجديد البيعة مع الشيخ محمد . هذا يعني أنكم على الطريق الصحيح وعلى الصراط المستقيم ، وأنتم على الحق . أنتم حق وكل من يأتي الى بابكم لن يعود الى الشيطان . هذه بشرى لكم إن شاء الله . أعتقد من الجيد أخذ بيعة مع الشيخ محمد . مبارك ، مبارك .

مولانا الشيخ أعطى العمة الحمراء للشيخ عبد الرشيد ، يجب معرفة ذلك . ربما السيدات يجب أن يضعن غطاء أحمر جميل، ليكُنً معروفات أنهن من أتباع مولانا الشيخ . مولانا الشيخ يحب الأحمر عليكم . يحبه عليكم . سبحان الله ، لذلك اعتقد أنه عندما يكون الأمر هكذا ، الصبيان والبنات بالأحمر يعرفون أنهم من أتباع مولانا الشيخ . مهم جداً ، لأن السيدات نشيطات أكثر من الرجال ، الرجال نائمون .

 

هناك قول في اللغة العربية عندما تهز الأم سرير الطفل ، باليد الأخرى تهز البلاد . مهمات جداً ، السيدات ما شاء الله مهمات جداً ، ومولانا الشيخ دائماً كان يعطي نية جيدة للسيدات اللواتي يقدمن خدمة جيدة ، طعام لذيذ والكثير من الكوي . لذلك نبدو أنيقين جداً . الحمد لله نحن سعداء ، سعداء بكم ، سعداء بأنكم فهمتم مفهوم مولانا الشيخ . هذا أمر مهم يجب فهمه . عندما تفهمون ، تحلون كل شيء ولكن إذا لم تفهموا سيكون فوضى . نعم ، الحمد لله . ونرجو من الله أن يطيل بعمركم ، ويعطيكم الصحة ، يحفظكم من الرصاص من حولكم .

لذلك قبل الخروج من المنزل اقرؤوا آية الكرسي وانفخوا على أنفسكم ولا شيء سيحدث لكم ، إن شاء الله ، لأنه كما تقولون المنقذ هو الله سبحانه وتعالى . حتى لو مررتم بأشخاص يتقاتلون ، لا شيء سيؤذيكم إن شاء الله . هذا مهم جداً ويجب أن تعطوا . شيخ محمد : ذات مرة في طرابلس ، لبنان ، وضعوا على رأسي - شيخ بهاء : وضعوا جن في رأسه ، في طرابلس ، في أيام الشباب. قالوا ، يجب عليك قراءة آية الكرسي سبع مرات ، يميناً - يساراً ، من الأمام - من الخلف، من فوق - من الأسفل ، وسبع مرات من حولك . نعم ، الحمد لله بعد ذلك حدثت أمور كثيرة ولكن آمنة ، الحمد لله .

لو كانت مشكلة كبيرة جداً ، قراءة آية الكرسي مرة من الأمام ومرة من الخلف ، مرة عن اليمين ، مرة عن اليسار ، مرة من فوق ، مرة من الأسفل ومرة من حولك . لذلك يصبح المجموع سبع مرات . ولكن إذا كان اليوم يسير بشكل عادي ،  مرة واحدة قبل الخروج تكفي . شيخ عبد الرشيد : شيخ هل هناك أي نصيحة تريد إعطائي اياها شخصياً ؟ الحمد لله ، تحافظون على الطريق الصحيح ، طريقنا ، طريق النبي ، طريق مولانا ، استمروا ، لأن الإستمرار هو أكبر معجزة . بالنسبة لنا لنستمر على نفس المرتبة حتى لو كانت مرتبة صغيرة، حسناً، مرتبة متوسطة أيضاً ، يجب أن تستمروا عليها.

إن شاء الله هذه نصيحة ، إن شاء الله . شيخ عبد الرشيد : ماذا عن هوليوود ، تريدنا أن نهدم هوليوود ؟ أنتم أحرار . هوليوود يعرفون الشيخ مسبقا، انهم يعرفونه بالفعل . هناك ، أتيتم ، أجيال عديدة ليست في الإسلام ، لذلك لديكم حالة خاصة . حسناً ، ما شاء الله إنكم تفعلون كل شيء . حسناً ، لم نضيًق عليكم كثيراً ، يجب أن تتنشقوا الهواء ، شيخ بهاء : على الأقل . شيخ محمد : لذلك الآن جيد ما تقومون به ، واستمروا بذلك . شكرا جزيلاً ، بارك الله فيك ، عائلتك ، حياة صحية، حياة قوية ، مولانا الشيخ يشرح ، أنتم نوعية مميزة عند مولانا الشيخ ، لأن مولانا الشيخ عنده الكثير من الأنواع، لذلك لا تحملوا أنفسكم عبء النوع الآخر . ولذلك أيا كان ، يجعلكم سعداء بالذهاب الى سبيل الله ، فقط افعلوه ، ودعوهم يفعلون ذلك ، لذلك بقدر ما تستطيعون احموا من يد الشيطان هذه هي فائدتكم في الطريقة العلية. لذلك هوليوود ، بوليوود- كل ما يجذب ، سيكون متاح لك إن شاء الله .

لأنك ما شاء الله تضع عمة ، تصلي ، تحب الرسول ، تحب الله ، تحب الشيخ ، وأنت مخلص ، لذلك هذا أكثر من كفاية . لأن الحرب خدعة ، لذلك نحن في حالة حرب مع الشيطان في هذه اللحظة ، لذلك علينا أن نستخدم الكثير من الخدع لإنقاذ هؤلاء الصبية والفتيات الذين هم في الخارج في الشارع . هذا مهم جداً ، لذلك يجب أن لا تكون مثل عصا ، لا يمكنك التحرك ، لا ، لا ، لا . فقط لا تترددوا ، أنتم جميعاً صيادون .

إنكم تصطادون ، تحاولون الإصطياد بقدر ما تستطيعون . الأسماك ، في جميع الأنحاء ! زائر : متى ستأتون إلى شيكاغو يا رفاق ؟ شيخ بهاء : متى تطلبوننا، يمكننا أن نذهب . شيخ عبد الرشيد : احزموا أمتعتكم الآن نحن على وشك المغادرة . إن شاء الله . ليس عليكم حزم أي ملابس ، تعالوا فقط ، نذهب للتسوق . مراكز التسوق ، سبحان لله شيكاغو لديها بركة كبيرة . مكان بركته كبيرة .

الله الله ، الله الله      الله الله ، عزيز الله

الله الله ، الله الله      الله الله ، كريم الله

الله الله ، الله الله      الله الله ، سلطان الله

الله الله ، الله الله      الله الله ، سلطان الله

 

شيخ عبد الرشيد : الله سبحانه وتعالى سلطان والشيخ محمد يمثله ، وأخيه يمثله ونحن نتبعهم . الله يبارك فيك ، هذا الذكر كان منذ زمن بعيد . مولانا الشيخ ، لم يعد يستخدمه ولكن ما شاء الله يجعل ' أوف '. حنين لطيف جداً ، لطيف جداً ، لطيف جداً . شكرا لكم ، شكرا جزيلاً ما شاء الله . عميق من القلب . أفكر بوضع هذا في الأسطوانة الثانية . الأساقفة ، يأتي الينا جميع أنواع الناس ، السياسيون يأتون إلى الذكر، لصلاة الجمعة، وهم بحالة ذهول .

شيخ بهاء : هذه هي قوة مولانا الشيخ . مولانا الشيخ كان يقول ، " كوب واحد من القهوة ، يمكن أن يجعل الشخص الذي يقدم هذه القهوة مشرفاً بالنسبة لمن يأخذ هذه القهوة لمدة أربعين عاماً "، لذلك شرفتونا بقدومكم إلى هنا . لذلك أنتم على رؤوسنا ، عزيزون جداً علينا وأنتم الماسنا ، ما شاء الله . نعم ، نعم ، مولانا الشيخ محمد هو أيضاً سعيد جداً لوجودكم هنا وما شاء الله هو فخور جداً ، جعلتوه فخور جداً ، الحمد لله . جعلتم مولانا الشيخ فخور ونحن فخورون بكم بالنيابة عنه .

نعم ، الحمد لله نحن نقدر كل شيء . أتذكر شخص ، كان في أمريكا ، مولانا الشيخ ذهب إلى منزله لتناول القهوة . وهذا الرجل في كل مرة يأتي إلى هنا ، مولانا الشيخ بحث ، أين هو وأرسل نبيل للبحث عن هذا الرجل ، أين هو"؟ فقط لإحضاره لتناول الطعام على مائدته . قال ، " هذا الرجل قدم لنا القهوة ، احترمنا ، يجب أن تحترموه ".

لذلك أقول لكم هذا ، أنتم على رؤوسنا ، شرفتمونا ونحن سعداء جداً بوجودكم هنا كإخوان وأخوات ونحن نشعر بقوة شديدة معكم . الحمد لله . اذكرونا بصلاتكم ، بدعائكم دائماً . آسف أنني اتكلم أكثر من أخي. شيخ عبد الرشيد : أنت سعيد. سعيد جداً بالكلام . حجة أمينة ، كانت سعيدة . نفس الإسم ، نفس إسم أمي . زائر : وأنت تعرف ، إنه وقت مميز معنا  كل ما هو بحاجة من متطلبات ، يرجى التحدث إلى زوجي وسنصل لأعلى النجوم أو أعمق اللؤلؤ لجعلها تحدث . شيخ عبد الرشيد : قد تحصل حرب مستمرة على برنامج تلفزيوني أو شيء ما ، فيلم (؟) هذا أمر جيد ، هذا جيد ، أنا قادم .

مولانا الشيخ ، هكذا ربانا . هذا مهم جداً ، الكثير من الناس لا يدركون هذه النقطة . بإذن من أخي سأوضح هذا الآن ، مولانا الشيخ ترك كل مجتمع حر لفعل ما هو أفضل لمجتمعهم وغيرهم من الناس يأتون ويقولون ، " لا ، سنحكم هذا المجتمع "، وفشلوا . هل تفهم ؟ لذلك مولانا الشيخ ، نجاحه كان بترك كل الناس باعتقادهم ، لكنهم يعرفون أن مولانا الشيخ هو شيخهم وهو الدعم الروحي لهم وتم تعاملهم مع شعوبهم ، مع مجتمعهم أو مع شعوبهم .

لم يسبق له ان قال " سأحكمكم ، افعلوا هكذا ". هل قال لك هذا ؟ سيقول ، " شيخ رشيد ، " أهلك أهلي "، والشيخ رشيد كان يعمل بجهد لجلبهم ويقول ، " نعم ، مولانا الشيخ جلبت الآلاف من الناس ، إنهم أهلك وناسك ، الحمد لله ". مولانا الشيخ كان فخوراً جداً بهم ، فهمت لأنه يسحب لمولانا الشيخ ومولانا الشيخ يقول ، " لا ، لن أحكم أي شخص بشكل فردي ، تعرف كيف تتعامل معهم ولكن ، يجب أن يعرفوا أنني أبوهم الروحي ومرشدهم الروحي وروحانيتهم تصل لي ، ومني لهم ". من خلاله .

هذا مهم جداً ، لهذا السبب هم متصلون ، لهذا السبب شيخ رشيد كان يقول " أوه ، هذا هو الشيخ الذي أبحث عنه ". والآن سبحان الله ، هذا دليل على أنه جاء في الوقت المناسب ،  لهذا السبب أقول ، الوقت المناسب لأخذ البيعة، لإكمال ما بدأه مولانا الشيخ وسيستمر من جيل الى جيل ، بدون توقف . هذا هو مولانا الشيخ وبهذه الطريقة نكبر ، مولانا الشيخ ، هذه هي الطريقة التي تعطي الحب لعدة دول . انها دول ، انها ليست سهلة .

يمكنك التعامل مع أصدقائك ، ولكن مولانا الشيخ يتعامل مع عدة أمم . والجميع مختلف ، هواية مختلفة ، لون مختلف، طعام مختلف ، تنفس مختلف ، لغة مختلفة ، مختلفة ومولانا الشيخ لديه دول متعددة ، الحمد لله ، ولم يقل ، " سأحكمكم "، قال ، لا " سأحبكم " وهذه هي محبة مولانا الشيخ . انها مختلفة جداً ، هذا هو مولانا الشيخ وهذا يأتي من قلبه لذلك لا بد لي من التعبير عن ذلك لكم . زائر : الجميع يرسل السلام . شيخ عبد الرشيد : شيكاغو تحبك . ما شاء الله أنتم شعب شيكاغو بالنسبة لنا . والحب لإخواننا وأخواتنا في شيكاغو وأمريكا . على هذا النحو محبة الله ليس من أجل أي شيء ، لربح غير هادف . أي افادة هي لله فقط ، هذا الحب هو الحب الحقيقي . نقي ، ليس نسكافيه .

 

 

ما شاء الله كنت في الوقت المناسب ، كما قلت أتيت في اللحظة المناسبة ومولانا الشيخ يعلم كيف يختار الناس، انه يعرف. كيفية وضع الناس مع الناس ، يعرف ،  يفعل الأفضل لأن مولانا الشيخ عنده الكمال . الله يبارك فيك ، إن شاء الله ، الله يجعلك قوي والله يجعلك تصطاد بقدر ما تستطيع هذه هي رغبتنا حيث أننا نعرف أن عندنا عائلة في شيكاغو ، إخوة وأخوات . مهم جداً ، لدينا أكبر عائلة في العالم ، كما تعلمون . أنتم أيضا لديكم أكبر أسرة في العالم .

العالم كله ملكنا ، الحمد لله . عليك أن تعرف أن مولانا الشيخ لعشرين يوما التي كان فيها في المستشفى كان يأخذ كميات من الدم من الجميع . هناك أشياء غريبة ، كانوا يأخذون بلازما مع الدم وكانوا يأخذون فقط من مريديه ، سبحان الله ، أنتم دمه ما شاء الله . لذلك نحن أكبر أسرة على وجه الأرض ، الحمد لله . عائلة كبيرة ، لا أحد يستطيع أن يلخبط معنا . شيخ عبد الرشيد : تعتقد أن المافيا لديهم عائلة ، قالت ، انظر سأعرضكم على عائلتي . مولانا الشيخ محمد يدعو .

الفاتحة .

زائر : آه ، حسناً ، هذا ما فعله والدك لي . شيخ بهاء : وأنت هربت .

الفاتحة .

أشكركم على حضوركم ، تقبل الله زياراتكم وأعطاكم كل ما تريدونه وأفضل ، إن شاء الله . سعادة في الدنيا والآخرة إن شاء الله . جنات مع مولانا ونبيه صلى الله عليه وسلم. شيخ عبد الرشيد : عرفنا الاتجاه الصحيح .


 
  2194700 visitors