شمس الشموس
  2015-05-10
 

 

 

سُنة الحجامة
مولانا الشيخ محمد عادل الحقاني النقشبندي 10 أيار
2015

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . أعوذ بالله من الشيطان الرجيم . بسم الله الرحمن الرحيم . الصلاة والسلام على رسولنا محمد سيد الأولين والآخرين . مدد يا رسول الله ، مدد يا ساداتي أصحاب رسول الله ، دستور يا مشايخنا في الطريقة النقشبندية العلية ، مدد مولانا الشيخ عبد الله الفائز الداغستاني ، مولانا الشيخ محمد ناظم الحقاني . طريقتنا الصحبة والخير في الجمعية .

شكراً لله ، الله سمح بأن يكون لدينا أربعة فصول في بلدنا . والآن نحن في منتصف الربيع بالفعل وهناك سُنة من سنن نبينا لهذا الفصل . إنها صحة وسُنة أن تفعل حُجامة . دعونا نُذًكر بالطريقة التي يتم بها ذلك ، لأن الناس تخلط بين ذلك كثيرا . ولها فوائد لأشياء كثيرة . خصوصا أن لديها فائدة كبيرة للذين يعانون من ضغط دم مرتفع . يمكن القيام بها للأشخاص الذين يعانون من الصرع . لديها العديد من الفوائد .

إنها سُنة نبينا . الكثير من الناس يفعلونها . ولكن أول شيء مطلوب في الإسلام هو النظافة . " النظافة من الإيمان ". النظافة من الإيمان . الشخص الذي يجري حجامة يُصبح أمانة ، لأن الدم وسخ وقذر . هناك حكمة في ذلك ايضا . لماذا وسخ وقذر ؟ لأن ميكروبات الكثير من الأمراض يمكن أن تنتقل إلى أشخاص آخرين . إنه لأمر خطير للغاية .

لذلك ، هذه هي الحكمة . وإلا ، لماذا سيكون الدم قذر ؟ يجب أن تكون الملابس نظيفة من الدم أثناء الصلاة . يجب أن لا يكون هناك شيء . إذا تدفق الدم ، ينتقض الوضوء . كل دم لديه قذارة وعندما يتم القيام بالحجامة ، هذا الدم الوسخ يخرج من الجسم بحكمة الله . ولديها مبدأها الخاص بها . في أيامنا هذه الكثير من الناس يدعون أنهم يقومون بإجراء الحجامة من أجل كسب المال . في حين أن المال الذي يكسب من الحجامة ليس جيدا . نبينا قال ذلك . يجب أن تفعل ذلك في سبيل الله .

الشخص الموجود أمامك هو أمانة عندك . يجب أن تكون يداك نظيفتين ، يجب أن تكون أدواتك نظيفة . ومن ثم يجب وضع الأكواب عن طريق تسخينها ، ليس عن طريق الضخ . الدم الوسخ يخرج - فقط بهذا القدر . إذا وضعت مضخة يضخون الآبار أيضا . لا يبقى ماء تحت الأرض . والدم ليس مثل الماء . مولانا الشيخ كان يقول بكل أربعين لقمة تحصل على نقطة دم واحدة .

والآن هناك الكثير من المجانين الذين يقولون أن الحجامة يجب أن نقوم بها شهريا . هذا خطأ . يجب أن تجريها مرة في السنة . إنها ضرورية ، إذا كان ضغط دمك عالٍ جدا ، يمكنك القيام بها مرتين في الربيع والخريف . لا تفعلها كل شهر . نحن نحذركم هنا . لأن الدم ليس وفير مثل الماء . بل هو شيء ثمين . والكثير من الأمراض تظهر حتى لو لم يكن لديك أمراض .

إذا قمت بذلك شهريا ، لن يكون الوضع جيدا. ولا يمكن فعلها للأولاد . لا داعي لفعلها لمن هم تحت سن الثلاثين . يمكن القيام بذلك لاحقا . ولكن إذا كان شخص تحت الثلاثين ويعاني من ارنتفاع بضغط الدم أو صرع ، هذه مسألة مختلفة . ولكن عادة يجب القيام بها لمن هم فوق الثلاثين سنة .

كما قلنا ، يجب ان تجرى بأدوات نظيفة . لا يمكنك القيام بها مرارا وتكرارا أو بالقرون لأن القرون لا يمكن تطهيرها . عليك القيام بها بكاسات ومن ثم رميها . تستخدم أكواب جديدة للآخرين . يمكنك نقل الأمراض من أجل كسب أكثر من ذلك بقليل ، وتؤذي الناس حتى نهاية حياتهم , أنت تتحمل مسؤولية ذلك . لأن الناس لا يقولون أي شيء لأنها سُنة . إذا لم يقولوا أي شيء ، هذا ليس جيدا . إنها من الأمور التي يجب علينا قولها . إحذروا .

والوقت المناسب للحجامة هو عند الصباح على الريق . لا تفعلوا حجامة يوم السبت أو الأربعاء . نبينا منع ذلك . من يفعل حجامة في تلك الأيام يجب أن يتحمل المسؤولية ، لا أحد آخر ، لأن الحجامة التي تُقام في هذه الأيام ليست جيدة ، تصيب بالأمراض . هذه أمور مهمة جدا . يجب أن نذكر بهذا من هنا . في كل بلد هناك اختلافات . الآن نحن في ليفكا . الرمان يتفتح في قبرص . في بلدان أخرى يتفتخ لاحقا ، في مكان آخر حتى وقت لاحق . ولكن يبدأ من الآن .

في الأشهر الهجرية ، يستحسن القيام بها بعد الخامسة عشر من الشهر . إذا لم يكن كذلك ، تُجرى في الربيع أو في بداية الصيف . لديها فوائد كبيرة . ولكن كما قلنا ، يجب أن يقوم بها أشخاص يصلحون لذلك . واسأل الشخص قبل أن تجريها هل يعرف ، كيف يقوم بها ، ماذا يفعل . لا تستلقي مباشرة ، كما لو كنت تحت سكين الجزار لأن الناس يمكن أن يكونوا كسالا في بعض الأحيان . قد ينسون ويفعلون شيئا ما خطأ .

لذلك ، هذا وقت تحمل المسؤولية . لا يمكن أن يكون هناك نسيان وكسل . الله يعطينا الصحة جميعا ان شاء الله . هذه احدى الطرق الجميلة التي بينها لنا نبينا . هذه هي الطرق الجميلة . إذا تمت بمبادئها ، بطريقة صحيحة كما وصفها ، لها فوائد عظيمة . ولا تعطوها للجميع . من الأفضل أن لا تُجرى أو يقوم بها شخص لا تعرفونه أو لستم متأكدون منه .

الآن ، الحمد لله نحن في فصل الربيع ، الحمد لله في هذا البلد لديهم اربعة فصول ونحن في منتصف الربيع . الآن ، حان وقت ازدهار الرمان . هذا الوقت هو أفضل وقت لإجراء الحجامة . الآن ، في كل مكان الناس يقومون بإجرائها مثل مهنة لأنفسهم . الجميع يطلبون . وهي سُنة ، سُنة جيدة ، سُنة صحية . ولكن عندما تقوم بها - أول شيء الدم وسخ .

" النظافة من الإيمان ". في ديننا ، الإسلام ، النظافة هي أهم شيء في الإسلام ، ان تكون نظيفا . النظافة في كل شيء : في قلبك وفي روحانيتك وجسمانيتك ايضا . ليس فقط معنويا " قلبي نظيف ، لا داعي لتنظيف يدي . يمكنني اجراء حجامة بيدي الوسخة ، بأكواب وسخة ، بسكين وسخ ". لا ، لا يمكنك فعل ذلك . هؤلاء الناس ، جعلهم الله مكرمين . لا يمكنك أن تفعل شيء ما سيئ للذين يؤمنون وجاؤوا ووضعوا أنفسهم تحت يديك لفعل شيء جيد .

لذلك يجب أن تكون حذر جدا عند إجراء الحجامة . يجب أن تكون نظيف جدا . القذرون ، إذا سمعت عنهم ، لا تذهب اليهم . وهذا وقت معين ، وهذا مهم جدا ، خصوصا بالنسبة للأيام . هناك يومان أخبر عتهما النبي أنه ليس من الجيد فعل حجامة فيهما - السبت والأربعاء . لا تفعلوا ذلك ابدا ! لأنه إذا فعلتم ذلك  لا تأتي الصحة بل يأتي المرض .

ويجب القيام بالحجامة صباحا على الريق . والوقت مناسب بالنسبة لقبرص ، حيث ان الرمان يزهر ولكن ربما في بلاد أخرى بعد وقت لاحق . ويجب أن تقوم بذلك مرة في السنة . مرة واحدة في السنة ، إذا كنت تعاني من ارتفاع في ضغط الدم فهي جيدة جدا . اذا كنت تعاني من ضغط دم شديد ، يمكنك أن تجريها مرة في الربيع ومرة في الخريف . لأن الدم هو شيء ثمين جدا . إنه ليس مثل الماء . مولانا كان يقول " كل اربعين لقمة تجعل نقطة دم واحدة ". يجب أن تأكل أربعين . ولذلك ربما في وجبة واحدة ، تأكل أربعين أو خمسين لقمة فقط . في وجبة واحدة يمكنك الحصول على نقطة دم واحدة . لذلك هذا ليس بالأمر السهل .

هناك أشخاص مجانين يقولون أنه يجب القيام بذلك كل شهر . لا ! هذا ليس مثل حلاقة شعرك كل شهر. الأمر ليس كذلك. هناك الكثير من الأمور يجب ان نكون حذرين عند القيام بها . ويجب عليهم وضع أكواب جديدة ورمي القديمة لأنها رخيصة جدا ، ليست غالية وهم يحصلون على الكثير من المال من هؤلاء الناس . وعدم القيام بذلك بالمضخة . المضخة، يضعونها الآن في البئر ويسحبون الماء الموجود تحت الأرض كله . كيف يضخون في جسدك ؟ فقط يسحبون الدم الساخن وعندما لا يعد ساخنا ، يكون كافيا . هذا هو الدم الوسخ .

الحمد لله ، النبي صلى الله عليه وسلم بيًن لنا كل شيء نحتاج اليه في حياتنا . ولا داعي للأولاد أو الأطفال القيام بها . تحت سن الثلاثين ، لا داعي لإجرائها لأنه الحمد لله الجميع يكونون بصحة جيدة . ولكن ربما في بعض الأحيان يكونون مصابين بضغط الدم أو الصرع . الحجامة جيدة ايضا للصرع . يمكنك أن تفعلها للصغار . ولكن ، كما قلنا تُقام مرة واحدة في السنة أو مرتين . ليس أكثر . ولا تفعلوها في تلك الأيام الخاطئة . هذا مهم جدا .

هناك أمر آخر إذا فعلتها على التقويم العربي قم بها بعد الخامس عشر من الشهر ، عند اكتمال القمر، سيكون من الأفضل. ولكن لا بأس ، يمكنك القيام بها في أي وقت ولكن ليس السبت أو الأربعاء . يمكنك القيام بذلك في اي يوم آخر . وهي سُنة من سنن النبي صلى الله عليه وسلم الله يعطينا أجر لأننا في آخر الزمان ، أجر مئة شهيد لأننا نتبع سُنة النبي صلى الله عليه وسلم .

من المهم جدا للناس أن ينتبهوا على الآخرين ايضا . هذه نقطة مهمة أيضا . لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال " إذا كان هناك مرض في مكان ما ، يجب ان لا تخرج لأنك ستُصاب بهذا المرض وتنقله للآخرين ايضا ". " إذا كنت في الخارج ، لا تدخل " قال . الحمد لله ، لذلك عليكم أن تنتبهوا على صحتكم وصحة الآخرين ايضا . وهذه محبة المسلم للمسلم ، هذه تعاليم النبي صلى الله عليه وسلم . شكرا لكم ، إن شاء الله تكون صحة لكم . ومن الله التوفيق .

الفاتحة .

 
  2194301 visitors