شمس الشموس
  12-12-2019
 

الشيخ محمّد عادل الربّاني

المنصورية 12-12-2019  

 

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على رسولنا محمّد سيّد الأوّلين والآخرين . مدد يا رسول الله مدد يا ساداتنا أصحاب رسول الله مدد يا مشايخنا دستور مولانا الشيخ عبد الله الداغستاني مولانا الشيخ محمّد ناظم الحقّاني طريقتنا الصحبة والخير في الجمعية .

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته . الحمد لله الذي جمعنا على الإيمان , الذي جمعنا على الإسلام , الذي جمعنا على الطريقة النقشبندية . هذه نعم , أكبر نعم للإنسان . نشكر الله تعالى على نعمه " وإن شكرتم لأزيدنّكم " . إنشاء الله يزيدنا الله عزّ وجلّ من نعمه الباقية التي لا تزول . إذا بقيت هذه النعم معنا كسبنا إذا لم تكن معنا لا فائدة . باقي النعم ليس بنعمة بل نقمة إذا لم يكن هناك إيمان وإسلام . الطريقة هي نعمة , زيادة الخير . أهم شيء إيمان , إسلام . يعطي الله تعالى النعم لكلّ إنسان لكن هذه النعم لا قيمة لها عند الله عزّ وجلّ . كما قال الرسول صلّى الله عليه وسلّم " لو كانت الدنيا تعدل عند الله جناح بعوضة ما سقى كافرا منها شربة ماء ". ما يعتبره الإنسان من نعم لا قيمة لها عند الله عزّ وجلّ. لو كان لها قيمة ما كان ليرضى الله عزّ وجلّ أن يعطي من هذه النعم للذين لا يؤمنون به ولا يشكرون . هذه أهم نعمة يجب إدراكها نحن المسلمون قبل كثير من الذين لا يعرفون هذا . كثير منّا يتمنّى أشياء عند الذين ليس عندهم إيمان وليس عندهم إسلام . نظنّ أن تلك نعم . يجب أن نشكر الله عزّ وجلّ على نعمه التي سوف يجازينا فيها إلى أبد الآبدين في جواره " في مقعد صدق عند مليك مقتدر" . هذا أهم شيء وليس غيره . عندما تفهم هذا تصبح هذه الدنيا لا تعني لك شيء . أمّا إذا لم تفهم هذا تصبح الدنيا تعني لك كلّ شيء . كل إنسان عندما يصبح في بطن أمّه يكتب له رزقه . عندما ينتهي هذا الرزق تنتهي حياته . يرزق الله عزّ وجلّ كلّ إنسان . هذا الإيمان يجب أن يكون عندنا . قال الرسول صلّى الله عليه وسلّم بما معنى الحديث إذا كنتم مؤمنون يرزقكم الله كما يرزق الطير, تغدو جائعة ترجع شبعة . هذا بالنسبة للطير فما بالك ببني آدم ؟ هو أولى من الطير إنشاء الله . الإنسان في هذا العصر متكّل على المادة أكثر من المعنى . على الإنسان أن ينظر ويرى ما يدور حوله ,وعليه أن يقوّي إيمانه ولا يشغل باله في أمر الدنيا , أمر الآخرة أهم . الحمد لله أنتم جئتم تركتم الدنيا , تركتم أشغالكم في محبّة الله عزّ وجلّ . إنشاء الله يعطيكم الله عزّ وجلّ ويرزققكم من غير حساب .أرجو من الله المولى أن يرزقكم حتّى لا تحتاجوا لأحد , وأن يرزقكم من خزائنه التي لا تنفذ ظاهرا وباطنا إنشاء الله . نشكركم لإهتمامكم. ندعو الله أن يزيدنا ويزيدكم محبة لله تعالى ولرسول الله صلّى الله عليه وسلّم ولأهل البيت إنشاء الله . ومن الله التوفيق . الفاتحة . 


 
  2546710 visitors