شمس الشموس
  الشيخ شرف الدين والمغربي
 

بسم الله الرحمن الرحيم

الشيخ شرف الدين قدّس الله سرّه والشيخ المغربي

كان الشيخ شرف الدين قدّس الله سرّه في المدينة في إجتماع لعدد من الأولياء  ولبعض رجال الدين . هناك أخبره رجل عن شيخ مغربي قائلا : " هذا الرجل لا يغضب أبدا . فأنا لم أره منذ أربعين سنة يغضب أبدا . "

سمع أحد المريدين ذلك وطلب إذن من الشيخ شرف الدين قدّس الله سرّه  في إغضاب الرجل . لحق المريد الشيخ المغربي إلى بيته وقرع على الباب ؟ سأل الشيخ : " من هذا ؟ " . دخل المريد على الشيخ وركع أمامه قائلا : " أريد أن تفسّر لي حلما رأيته " . فقال له الشيخ : " تفضّل يا ولدي "

قال المريد : " لقد رأيت في منامي أنهّ يوم القيامة , وإجتمع الناس جميعا . وفجأة نادى منادي " من يتّبع الإمام مالك ؟ ( ملاحظة : المسلمين المغاربة يحبّون الإمام مالك ويتبعون مدرسته  ) الإمام مالك وأتباعه سيدخلون جهنّم ." هنا قفز الشيخ ولحق بالمريد إلى المكان الذي كان يجتمع فيه الأولياء ,وكان الشيخ ينادي " شيطان ,شيطان "  . أخذ المريد قطعة نقدية ذهبية من الرجل الذي قال بأنّ الشيخ لا يغضب .

الحكم على الأنسان يكون على آخر تصرّف يتصرّفه. لذا لا تقل " أنا جيد , أو على أحسن حال "

 
  2193553 visitors