شمس الشموس
  دعاء رابعة
 

بسم الله الرحمن الرحيم

دعاء رابعة سلطانة

إنّ رابعة العدوية وليّة مهمّة في الإسلام . تدعى " برابعة السلطانة " لأنّها ترتدي  روحيا برداء السلطان . كانت تدعو الله قائلة  : " يا ربّي , إنّني لا أعبدك طمعا في جنّتك أو خوفا من نارك . إنني لا أخشى شيئا .إننّي أعبدك حبا لك فأنت تستحق حبّي , وإحترامي , وطاعتي ."

فقد حدّثت في إحدى الأوقات ما يلي : " جعلت نفسي تصدّق أننّي لن أعيش يوما آخر . لذا كنت أردّد بإستمرار : " عليك أن تعرفي يا رابعة بأنّ هذه الليلة هي آخر ليلة في حياتك . فاليوم رأيت غروب الشمس لكنّك لن تحضري شروقها غدا . لذا عليك أن تقومي بصلواتك اليوم على أكمل وجه وتجعلى الله راضيا عنك . وهذا ما حثّني في كلّ ليلة إلى إدّاء ألف سجدة   لله تعالى . "

وبسبب الحماس الذي كانت تصلّي به رابعة  في حجرتها المظلمة , أضحت هذه الحجرة في كلّ ليلة مملوؤة بالنور الإلهي . وعندما كانت تشعر بأنّ الصبح شقشق كانت تقول " يا رابعة لا تنتظري متابعة الصلاة حتى حلول الليل فإنّك من المتأكّد لن تعيشي حتّى حلوله ".

من أجل تفانيها في التقوى أهداها الله حبّه , وأضحت في غرق مستمر في حبّه لدرجة أنّه لم تعد يغريها شيء في الحياة .

ولأنّ قلبها كان مملؤا بحب الله لم يعد لأيّ شيء آخر طعما في حياتها .  

 
  2194700 visitors